Accessibility links

فرق البحث تعثر على 15 جثة أخرى في المحيط الأطلسي من ضحايا طائرة الخطوط الفرنسية


عثرت فرق البحث على 15 جثة أخرى من ضحايا طائرة الخطوط الجوية الفرنسية ايرفرانس وانتشلت كمية كبيرة من حطام الطائرة التي سقطت في المحيط الأطلسي في أسوأ كارثة جوية منذ 2001.

وبعد حوالي أسبوع من تحطم الطائرة الايرباص ايه 330 وهي في طريقها من ريو دي جانيرو إلى باريس مما أدى إلى مقتل كل من كانوا على متنها وعددهم 228 شخصا تم انتشال 17 جثة بعد العثور على جثتين مجهولتين لرجلين يوم السبت.

ويدرس المحققون احتمال أن أجهزة قياس السرعة للرحلة رقم 447 تراكمت عليها الثلوج وقالت اير فرانس في وقت لاحق السبت أنها تسرع في تغيير أجهزة قياس سرعة الطيران في كل طائرات شركة ايرباص ذات الجسم الطويل.

وقالت القوات البحرية والجوية البرازيلية في بيان ليل الأحد إنها انتشلت سبع جثث أخرى ويتم نقلهم الآن مع جثتين عثر عليهما يوم السبت إلى جزر فرناندو دي نورونها على بعد 370 كيلومترا قبالة ساحل البرازيل.

ومن بين الجثث التسعة أربعة ذكور وأربع إناث بينما لم يتسن التعرف على جنس الجثة التاسعة.

وقال الجيش البرازيلي إن سفينة فرنسية انتشلت ثماني جثث يوم الأحد دون الإدلاء بمزيد من التفاصيل.

وقال المتحدث باسم القوات الجوية البرازيلية هنري مونهوز للصحفيين في مدينة ريسيفي شمال شرق البلاد حيث المثوى الأخير للجثث والحطام "عثر على مئات الأشياء وتم تخزينها لحين معرفة اين يجب أن تذهب."
XS
SM
MD
LG