Accessibility links

مشعل يتوجه إلى القاهرة بناء على دعوة رسمية للبحث في استئناف الحوار الفلسطيني


أكدت حركة حماس الاثنين أن خالد مشعل رئيس المكتب السياسي للحركة سيتوجه الاثنين إلى القاهرة على رأس وفد من الحركة بناء على دعوة رسمية من مصر وذلك للبحث في سبل استئناف الحوار الفلسطيني خاصة بعد الاشتباكات الدموية الأخيرة بين فتح وحماس في الضفة الغربية.

وقال القيادي في الحركة أيمن طه إن وفد حماس سيضم قياديين من داخل وخارج الأراضي الفلسطينية، مشيرا إلى أن الوفد سيلتقي رئيس المخابرات المصرية عمر سليمان الثلاثاء لإطلاعه على ما وصفه بالاغتيالات والاعتقالات التي يتعرض لها عناصر حماس في الضفة الغربية.

وقد وصل بعد ظهر الاثنين إلى مصر وفد من الحركة في قطاع غزة يضم 10 أعضاء يترأسه القيادي البارز فيها محمود الزهار، بحسب ما أفادت مصادر أمنية في معبر رفح.

"إنهاء الانقسام في أسرع وقت ممكن"

من جهتها نقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن مسؤول مصري قوله إن لقاء رئيس المخابرات المصرية الأحد مع وفد من حركة فتح واجتماعه الثلاثاء مع ممثلي حماس يندرجان في إطار سعي مصر إلى إنهاء الانقسام على الساحة الفلسطينية في أسرع وقت ممكن في ضوء الخطاب السياسي الأميركي الجديد والذي يمهد لاستئناف العملية السياسية وتحقيق السلام في المنطقة وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة.

اتصالات مصرية مكثفة

وأكد المسؤول المصري أن القاهرة ستواصل مشاوراتها واتصالاتها مع كافة التنظيمات والفصائل الفلسطينية خلال المرحلة المقبلة، في إطار الحفاظ على قوة الدفع والتوافق على كافة قضايا الحوار الوطني الفلسطيني بما يهيئ المجال أمام توقيع الاتفاق النهائي للمصالحة الفلسطينية في القاهرة في السابع من يوليو/ تموز المقبل لتمهيد الطريق للعملية السياسية.

اتفاق في السابع من يوليو

ومن جهة أخرى نقلت الوكالة عن مسؤول في حركة فتح لم تذكر اسمه أن القاهرة ستدعو تباعا خلال الأيام القادمة أعضاء لجان الحوار الوطني الفلسطيني الخمس التي تم تشكيلها في أول جولة للحوار لتقديم ردود بشأن القضايا الخلافية على طاولة الحوار الوطني من أجل إنهائها قبل الخامس من يوليو/تموز حيث سيتم دعوة جميع الفصائل لإقرار ما تم التوصل إليه لإعلانه في السابع من يوليو/تموز بحضور الأمناء العامين للفصائل.

وكانت الجولة الخامسة من الحوار الفلسطيني قد اختتمت في 18 مايو/ أيار الماضي دون التوصل إلى اتفاق حول قضيتين جوهريتين هما إعادة تنظيم الأجهزة الأمنية في قطاع غزة ومهام اللجنة التنسيقية التي اقترحت مصر تشكيلها بديلا عن حكومة الوفاق الوطني.
XS
SM
MD
LG