Accessibility links

الجيش التايلاندي يحمل الانفصاليين مسؤولية شن هجوم على مسجد في الجنوب


أتهم قائد الجيش التايلاندي الجنرال انوبونغ باوجيندا الثلاثاء المتمردين الانفصاليين في الجنوب المسلم بشن هجوم دام أمس على مسجد والسعي لإلقاء المسؤولية على قوات الأمن.

وقبل أن يتوجه إلى المنطقة، دان الجنرال انوبونغ هذا العمل الوحشي الذي يسعى المتمردون عن غير حق إلى تحميل عناصر في الجيش مسؤوليته، بينما يقومون هم أنفسهم بترهيب السكان ويحاولون تدويل القضية، على حد قوله.

وكان مسلحون هاجموا مساء الاثنين مسجدا في منطقة شو آي رونغ في إقليم ناراثيوات الواقع على الحدود مع ماليزيا، وأطلقوا النار عشوائيا على مصلين ما أدى إلى مقتل 11 شخصا وجرح 12 آخرين.

وهو واحد من اخطر الحوادث في المنطقة منذ عودة النزعة الانفصالية في أقصى جنوب تايلاند منذ حوالي خمس سنوات ونصف السنة.

واتهم قرويون عناصر في قوات الأمن التايلاندية بارتكاب هذه المجزرة مؤكدين أن الانفصاليين المسلمين الناشطين في المنطقة لا يهاجمون مساجد.
XS
SM
MD
LG