Accessibility links

أنباء عن اتفاق مع "عصائب الحق" للإفراج عن البريطانيين مقابل الإشتراك في الانتخابات


أفادت وكالة الأسوشيتد برس نقلا عن نواب وأشخاص مقربين من المليشيات الشيعية قولهم إن إطلاق سراح ليث الخزعلي صباح الثلاثاء كان جزءا من عملية معقدة تهدف إلى إطلاق سراح رهائن بريطانيين وإعطاء جماعة "عصائب الحق" دورا ضمن العملية السياسية بعد أن تنبذ أساليبها العنفية.

وتقول الوكالة في تقريرها من بغداد إن تصوير الأمر بأنه محاولة لإشراك الجماعة في العملية السياسية يعطي انطباعا أكثر رصانة من مجرد مقايضة مجموعة مسلحة لتقوم بإلإفراج عن رهائن غربيين.

وقد تحدثت جميع هذه الشخصيات مع مندوبي الوكالة شريطة عدم نشر أسمائهم، وقالوا إن الخاطفين وافقوا على تحرير الرهائن مقابل إطلاق سراح أعضاء الجماعة بدءا بليث الخزعلي.

ويقضي الاتفاق بأنه في حال الإفراج عن جميع الرهائن البريطانيين ستقوم "عصائب الحق" بتسليم أسلحتها الثقيلة وإطلاق العراقيين المحتجزين لديها والتحول إلى منظمة سياسية.

ولاحظ هؤلاء أن المجموعات الخاصة قامت بتخفيض وتيرة هجماتها في الأشهر الأخيرة ما أسفر تحسن الوضع الأمني وخاصة في المحافظات الجنوبية.

ويفيد تقرير الوكالة أن تحول هذه المجموعات الخاصة إلى أحزاب سياسية سيؤدي إلى تغييرات مهمة في العراق الذي يتهيأ لفصل جديد في تاريخه بالاستعداد لإنهاء الدور العسكري الأميركي في البلاد.

ويقول هؤلاء السياسيون العراقيون إن جماعة "عصائب الحق" ترغب في خوض الانتخابات النيابية القادمة بداية العام القادم عن طريق تقديم مرشحيها أو دعم أحزاب أخرى.
XS
SM
MD
LG