Accessibility links

logo-print

أنباء عن احتمال تورط متشددين إسلاميين في سقوط الطائرة الفرنسية في المحيط الأطلسي


ذكرت تقارير إعلامية بريطانية وفرنسية اليوم الأربعاء أن الاستخبارات الفرنسية تشتبه في وجود صلات بمنظمات إرهابية لراكبين كانا على متن طائرة الخطوط الجوية الفرنسية (ايرفرانس) التي سقطت في المحيط الأطلسي خلال رحلة لها من البرازيل إلى فرنسا مما أسفر عن مقتل 228 شخصا كانوا على متنها.

وقالت قناة Sky News الإخبارية البريطانية إن رجال الاستخبارات الفرنسية توصلوا إلى وجود صلة بين اسمين لراكبين كانا على متن الطائرة وبين متشددين إسلاميين لم تسمهم، مشيرة إلى أن الأجهزة الفرنسية تحاول حاليا التيقن من هذه الصلة عبر النظر في تاريخي ميلاد الراكبين وصلاتهما الأسرية.

"فرضية الإرهاب"

ونسبت القناة إلى مصدر فرنسي لم تسمه قوله إن هذه الصلة المفترضة قد تكون ناجمة عن تشابه في الأسماء إلا أنه أكد في الوقت ذاته أن سلطات الأمن تنظر في فرضية الإرهاب "بشكل جدي للغاية".

وأضاف المصدر أن خبراء أمنيين تم إرسالهم إلى البرازيل عقب الحادث وجدوا أن اسمي اثنين من ركاب الطائرة كانا ضمن وثائق سرية للغاية تتضمن قوائم بمن وصفهم بالمتشددين الإسلاميين الذين يشكلون تهديدا لفرنسا.

ومن ناحيتها نسبت مجلة اكسبريس الفرنسية إلى مصادر في أجهزة الأمن الفرنسية القول إن الصلة بين هذين الراكبين ومنظمات إرهابية تعد "كبيرة للغاية".

وكانت سلطات الملاحة الجوية قد رجحت في وقت سابق أن يكون سقوط الطائرة في نهاية شهر مايو/أيار الماضي ناجما عن مشاكل في جهاز الكمبيوتر بالطائرة إلا أنها لم تستبعد رسميا فرضية الإرهاب.

يذكر أن فرنسا تلقت تهديدات عديدة من جماعات متشددة في الشهور الأخيرة لاسيما بعد قيامها بإرسال قوات إضافية للمشاركة في العمليات القتالية في أفغانستان.
XS
SM
MD
LG