Accessibility links

logo-print

مقتل واصابة نحو 100 شخص في انفجار سيارة مفخخة في الناصرية


قتل ما لا يقل عن 30 شخصا وجرح 70 آخرون صباح الأربعاء في انفجار سيارة مفخخة كانت مركونة وسط سوق شعبي في بلدة البطحاء غرب مدينة الناصرية، وفقا لتصريحات مصادر أمنية لمراسل وكالة أسشيوتد برس.

وأوضح مدير العمليات في وزارة الداخلية اللواء الركن عبد الكريم خلف أن مركبة نوع "دولفين" مسروقة وتحمل لوحات مزورة تم تفجيرها في السوق المزدحمة بالمتبضعين في الساعة الثامنة صباحا بتوقيت بغداد.

وأكد خلف أن وزارة الداخلية شكلت لجنة تحقيقية لمعرفة الجهات التي تقف خلف الحادث التفجيري، الذي يشير إلى إصرار التنظيمات المسلحة على استهداف المدنيين.

وقال الجيش الأميركي إن القوات العراقية قامت بتطويق المنطقة فورا وبدأ إجراءت التحقيق وجمع الأدلة من مكان الانفجار. وأكد الميجور مايلز كاغينز الثالث أنه تم نقل جميع المصابين إلى المستشفيات في المناطق المجاورة للبلدة.

وقال كاظم العبيدي المتحدث باسم مستشفى الناصرية العام إن عدد الضحايا وصل إلى 35 قتيلا و45 جريحا، في حين قال ساجد شرهان رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة ذي قار إن عدد القتلى بلغ 29 و55 جريحا، خمسة منهم في حالة حرجة.

واتهم نائب رئيس الجمهورية عادل عبد المهدي في بيان له المسلحين المرتبطين بتنظيم القاعدة في العراق بالوقوف وراء الاعتداء، قائلا إنهم يستهدفون الأماكن الآمنة والمستقرة لتنفيذ هجماتهم في محاولة لإعادة إشعال فتيل الفتنة الطائفية والتأثير على التقدم الذي تشهده العملية السياسية والأمنية.

وقام شهود عيان بإلقاء اللوم على القوات الأمنية العراقية التي اتهموها بالتراخي في أداء واجباتها، فيما قالت السلطات المحلية إنها عززت إجراءتها الأمنية على جميع المداخل المؤدية لمحافظة ذي قار وأيضا داخل مدينة الناصرية.

XS
SM
MD
LG