Accessibility links

logo-print

واشنطن تؤكد اتفاق الدول السبع على مشروع قرار لتشديد العقوبات على كوريا الشمالية


قالت السفيرة الأميركية في الأمم المتحدة سوزان رايس الأربعاء إن الدول السبع المعنية بالملف النووي الكوري الشمالي توصلت إلى مشروع قرار دولي ينص على فرض عقوبات جديدة على بيونغ يانغ التي أجرت نهاية الشهر الماضي تجربة نووية هي الثانية في تاريخ البلاد.

وأضافت رايس أن مشروع القرار وزع على الدول الـ 15 الأعضاء في مجلس الأمن بعد أن وافقت عليه الدول الخمس دائمة العضوية وهي الولايات المتحدة وروسيا والصين وبريطانيا وفرنسا، فضلا عن اليابان وكوريا الجنوبية، مشيرة إلى أنه سيطرح للتصويت بعد الانتهاء من دراسته.

وأوضحت رايس أن القرار، في حال إقراره، سيكون بمثابة رد قوي وملائم على التجربة النووية لكوريا الشمالية.

بنود مشروع القرار

ويتضمن مشروع القرار المقترح دعوة لتشديد عمليات تفتيش سفن الشحن في المياه الدولية المتجهة إلى كوريا الشمالية أو المنطلقة منها، وتشديد الحظر على الأسلحة، بالإضافة إلى عقوبات مالية واقتصادية، غير انه لا يفرض على الدول المعنية الالتزام بهذه البنود.

كما يحظر مشروع القرار، والذي تقدمت به الولايات المتحدة وقد يعرض للتصويت قبل نهاية الأسبوع الجاري، تزويد سفن الشحن الكورية الشمالية التي يشتبه بحمولتها بالوقود، والذي من شأنه أن يكون خرقا لحصار التجاري والعسكري الجزئي المفروض من قبل الأمم المتحدة على حكومة بيونغ يانغ.

وتحاول مجموعة الدول السبع منذ نهاية الشهر الماضي الاتفاق على بنود قرار يصدره المجلس ويدين التجربة النووية التي أجرتها كوريا الشمالية في 25 مايو/أيار ويشدد العقوبات الدولية التي سبق للمجلس وان فرضها على بيونغ يانغ.

ومارست الولايات المتحدة واليابان ضغوطا لفرض عقوبات أكثر صرامة، لكن الصين وروسيا إشارتا إلى أن فرض عقوبات قاسية على كوريا الشمالية من شأنه أن يثير غضب الأخيرة وبالتالي حصول تعقيدات لا تحمد عقباها.

وقال دبلوماسيان من الدول الخمس دائمة العضوية يوم الثلاثاء إنهما يعتقدان أن الصين وافقت على مسودة القرار التي صاغتها الولايات المتحدة، لكن روسيا أثارت مخاوف جديدة.

وتتمتع روسيا بحق النقض (الفيتو) وتستشعر بعض القلق من تطبيق عقوبات جديدة.

ولكن مع موافقة روسيا والصين تأمل دول غربية في تصويت بتوافق الآراء لصالح العقوبات مما سيبعث برسالة قوية عن موقف دولي موحد.
XS
SM
MD
LG