Accessibility links

logo-print

عرض بالية روسي في دار الأوبرا السورية


قدمت مجموعة من الطلاب الروس من محترفي رقص الباليه، عرض "عالم الباليه الساحر" في دار الأوبرا السورية الذي اختتم مساء الاثنين بعد عرضين له لقيا ترحيبا من الجمهور.

وشارك في العرض مجموعة خريجين وطلاب من مراحل مختلفة في معهد تصميم الرقص في موسكو التابع للمسرح الأكاديمي الراقص "كجل" بمشاركة من راقص مسرح البولشوي الأول اندريه يفدوكيموف الذي أدى بعض الرقصات.

ولم يكن مشاهدو "عالم الباليه الساحر" أمام عرض تقليدي للباليه، بل اختار معدوه أن يجمعوا مقتطفات عديدة من أهم عروض الباليه الروسية بما فيها مشاهد من "كسارة البندق" و"بحيرة البجع" لتشايكوفسكي، لتشكل مجتمعة باقة من مشاهد الباليه شكلت العرض.

ورأى مدير دار الأوبرا السورية ياسر الأيوبي أن هذا العرض هو فرصة للجمهور ليشاهدوا هذا الفن الراقي والجميل وهو يقدم بمراحله المختلفة عبر راقصين أطفال وشباب ومحترفين، مضيفا أنه لمس صدى جيدا للعرض لدى جمهورنا الذي يحب هذا النوع من العروض.

وجاء تقديم هذا العرض في دمشق كما أشار الأيوبي، تلبية لرغبة وطلب معهد تصميم الرقص في أكاديمية "كجل" الذي أراد تقديم عرض لطلابه مجانا بدون أن يطلبوا أي أجور لقاءه.
العرض لم يأت تقليديا، لكن ذلك لم يلغ أن تحية الختام كانت مستلهمة من عروض الباليه الكبرى إذ وقف الجمهور ربع ساعة تقريبا ليحيوا الراقصين والمصممين، مجموعة تلو أخرى، في شكل تصفيق احتفالي.

واللافت في معهد تصميم الرقص بموسكو كما يقدم نفسه، أنه مؤسسة تعليمية مجانية تهدف إلى الحفاظ على فن تصميم الفلوكلور التقليدي وتطويره، إضافة إلى إعداده لراقصي الباليه المحترفين.

ويقبل هذا المعهد طلابه ابتداءا من سن التسع أو 10 سنوات ليدرسوا فيه قرابة الثماني سنوات تؤهلهم لمتابعة دراستهم العليا في الجامعة الحكومية للرقص الروسي.
XS
SM
MD
LG