Accessibility links

logo-print

انخفاض جديد لإعانات البطالة الأميركية ينعش الآمال بقرب تعافي الاقتصاد من أزمته


سجل عدد الطلبات الجديدة للحصول على إعانات البطالة انخفاضا أكثر من المتوقع في الولايات المتحدة بينما زادت مبيعات التجزئة للمرة الأولى منذ ثلاثة شهور وذلك في مؤشر جديد على قرب تعافي البلاد من أسوأ أزمة اقتصادية واجهتها منذ ثلاثينيات القرن الماضي.

وقالت وزارة العمل الأميركية في تقرير لها اليوم الخميس أن عدد طلبات الحصول على إعانات بطالة انخفض في الأسبوع الماضي بواقع 24 ألف طلب على أساس موسمي ليصل إلى 601 ألف طلب وهو ما يقل عن توقعات المحللين التي وضعته في السابق عند مستوى 615 آلف طلب.

وأضافت الوزارة أنه بالرغم من هذا الانخفاض فإن عدد العاطلين عن العمل الذين استمروا في تلقي إعانات بطالة لأكثر من أسبوع ارتفع بواقع 59 ألف شخص ليصل إلى 6.8 مليون شخص وهو ما يمثل أعلى مستوى يتم تسجيله منذ عام 1967.

مبيعات التجزئة

وفي غضون ذلك، أظهر تقرير آخر لوزارة التجارة ارتفاعا هو الأول منذ ثلاثة أشهر لمبيعات التجزئة في الأسواق الأميركية بفضل ارتفاع الطلب في أسواق السيارات ومحطات الوقود.

وقال التقرير إن مبيعات التجزئة ارتفعت في شهر مايو/أيار الماضي بنسبة 0.5 بالمئة مقارنة بالشهر السابق عليه وذلك على نحو اتسق مع توقعات المحللين وشكل أكبر زيادة في مبيعات التجزئة منذ ارتفاع بلغت نسبته 1.7 بالمئة وتم تسجيله في شهر يناير/كانون الثاني الماضي بعد ستة أشهر متتالية من الانخفاضات المتفاوتة.

ورغم تراجع طلبات الحصول على إعانات بطالة وارتفاع مبيعات التجزئة فإن الشركات الأميركية ما زالت متحفظة في تعيين موظفين جدد مما يزيد من صعوبة حصول العاطلين عن العمل على وظائف جديدة في سوق العمل الذي يعد مقياسا لعافية الاقتصاد.

وكان معدل البطالة في الولايات المتحدة قد قفز إلى 9.4 بالمئة خلال شهر مايو/أيار الماضي مسجلا أعلى مستوى له منذ 25 عاما في ظل توقعات بارتفاعه خلال الفترة القادمة مع دخول المزيد من خريجي الجامعات إلى سوق العمل بنهاية العام الدراسي.

ويحذر الاقتصاديون من إمكانية أن يصل معدل البطالة إلى 11 بالمئة بحلول منتصف العام المقبل تأثرا بإشهار عملاقي صناعة السيارات كرايسلر وجنرال موتورز إفلاسهما وعزمهما إغلاق العديد من المصانع وتسريح عدد كبير من العمال لاسيما في شركة جنرال موتورز التي تعتزم إغلاق نحو 12 مصنعا وتسريح نحو 20 آلف عامل.
XS
SM
MD
LG