Accessibility links

مزارعو الأنبار يشكون من قلة المياه وغياب الدعم الحكومي


يشكو القطاع الزراعي في محافظة الأنبار من تدني الإنتاج وانحسار المساحات المزروعة بسبب انخفاضِ مناسيب المياه في نهر الفرات والمسطحات المائية، إضافة إلى غياب الدعم الحكومة.

وتحدث عدد من المزارعين إلى مراسل "راديو سوا" في الأنبار حول مشاكل وصعوبات الموسم الزراعي الحالي، وخاصة ما يتعلق بعدم توفر الأسمدة والحاصدات الزراعية لحصاد الحنطة فضلا عن ارتفاع مستوى الملوحة في المبازل.

وقال آخرون إنهم تسلموا مرشات الري المحوري من السلطات المحلية السابقة على شكل أقساط شهرية وطالبوا بإعفائهم من المبالغ المتبقية عليهم.

من جانبه عزا مدير زراعة الأنبار المهندس شيحان عبد طراد تدهور الإنتاجِ الزراعي في المحافظة لقلة الاهتمام الحكومي وانعدام الطاقة الكهربائية وارتفاع أسعار الوقود.

وكانت وزراة الزراعة وزعت الأسبوع الماضي 200 بيت بلاستيكي على الفلاحين في المحافظة، وهي خطوة اعتبرها البعض أقل من مستوى طموح المزارعين الراغبين بدعم أكبر من قبل الوزارات والدوائر المعنية.

التفاصيل في تقرير كنعان الدليمي مراسل "راديو سوا" في الأنبار:
XS
SM
MD
LG