Accessibility links

الاتحاد الأوروبي يستقبل ليبرمان بعد خطاب نتانياهو


يستقبل الاتحاد الأوروبي الاثنين وزير الخارجية الإسرائيلية افيغدور ليبرمان غداة الخطاب المرتقب لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الذي يأمل الأوروبيون في أن يتجه نحو إعلان قبول قيام دولة فلسطينية.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن وزراء الخارجية الأوروبيون سيناقشون قبل وصول ليبرمان إلى لوكسمبورغ الوضع في الشرق الأوسط عموما وعلاقاتهم مع إسرائيل، وخصوصا تعزيز هذه العلاقات وتطور عملية السلام الإسرائيلية الفلسطينية.

وقبل اجتماع الاثنين دعت منظمات غير حكومية عدة الجمعة الاتحاد الأوروبي إلى تجميد ترسيخ علاقاته مع إسرائيل طالما لم يتحسن الوضع الإنساني في غزة.

وقالت ساره حمود المسؤولة في منظمة اوكسفام في القدس لوكالة الصحافة الفرنسية إن إعطاء الاتحاد الأوروبي إشارة واضحة تؤكد انه لن يطرأ تعميق على العلاقات طالما لم يتحسن الوضع على الأرض، أمر حيوي.

وأعلن الاتحاد الدولي لحقوق الإنسان والاتحاد الأوروبي المتوسطي لحقوق الإنسان في بيان إن سياسة المصالح التي يعتمدها الاتحاد الأوروبي حيال إسرائيل تعني تجاهلا صارخا لانتهاكات إسرائيل لحقوق الإنسان.

وفي نهاية 2008 قرر الأوروبيون تعميق العلاقات مع إسرائيل ما أثار استياء السلطة الفلسطينية، لكن هذا القرار جمد بعد الحرب في غزة.
XS
SM
MD
LG