Accessibility links

logo-print

تشييع جثمان النائب العبيدي والرئيس الطالباني يدعو إلى تعزيز الوحدة الوطنية


استنكر رئيس الجمهورية العراقية جلال الطالباني اغتيال النائب حارث العبيدي، رئيس كتلة التوافق البرلمانية، ودعا الأجهزة المعنية إلى التحرك السريع لكشف مدبري الاغتيال والقبض عليهم.

وأهاب الطالباني بالجميع إلى رص الصفوف وتعزيز الوحدة الوطنية لمواجهة من وصفها بقوى الهدم والتخريب الساعية إلى إثارة الفتن وزعزعة الاستقرار في البلاد، وفقا لبيان رئاسي صدر الجمعة.

تشييع جثمان العبيدي

وقد شيع جثمان العبيدي داخل مبنى البرلمان اليوم بحضور كبار مسؤولي الدولة في مقدمتهم رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي.

واحتشد المسؤولون يتقدمهم المالكي ورئيس البرلمان اياد السامرائي ونائب رئيس الجمهورية عادل عبد المهدي لتلاوة سورة الفاتحة على جثمان العبيدي وسط باحة داخل مبنى البرلمان في المنطقة الخضراء وسط بغداد.
واقيمت الصلاة بحضور كبير للنواب من مختلف الكتل البرلمانية. من ناحيته، وصف الحزبُ الإسلامي اغتيال العبيدي بالمحاولة الخائبة لإسكات صوت الحق والعدل والحرية، حسب البيان.
ودعا الحزب في بيان خاص الحكومة إلى فتح تحقيق عاجل بخصوصه وكشف ملابساته وإلى بذل المزيد من الحزم في القضاء على من نعتتها بالعناصر الإجرامية التي ما تزال تصول وتجول دون رادع، على حد تعبيره.

وأمر رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بتشكيل لجنة تحقيق للكشف عن المتورطين في اغتيال العبيدي وتقديمهم للعدالة.
وأصدر المالكي بياناً وصف فيه عملية الاغتيال بالجريمة الجبانة المستنكرة، معتبرا أنها محاولة خائبة من قبل المنظمات الإرهابية لزرع الفتنة الطائفية واثبات وجودها.
XS
SM
MD
LG