Accessibility links

logo-print

حوالي مليوني شخص يشاركون في الاحتجاج على نتائج انتخابات الرئاسة الإيرانية


واصل أنصار مرشح الرئاسة السابق في إيران مير حسن موسوي احتجاجهم في شوارع العاصمة طهران للإعراب عن رفضهم نتائج الانتخابات لاسيما بعد أن طلب المرشد الأعلى للثورة الإسلامية من مجلس صيانة الدستور التحقيق فيما قيل عن حدوث مخالفات وتجاوزات في الانتخابات.

وقال أحد رجال الشرطة إن عدد المشاركين في المسيرة التي انضم إليها الرئيس السابق محمد خاتمي إلى جانب مهدي كروبي ومير حسين موسوي المرشحان السابقان في الانتخابات، يتراوح بين مليون ونصف إلى مليوني شخص.

وقد ردد المتظاهرون هتافات معادية للرئيس المنتخب مطالبين بإعادة الانتخابات التي يرون أن مرشحهم يستحق الفوز بها. كما أفادت الأنباء بوقوع اشتباكات بين أنصار الرئيس نجاد ومؤيدي موسوي.
XS
SM
MD
LG