Accessibility links

logo-print

روسيا تنصب أحدث منظومة صاروخية للدفاع الجوي في شرق البلاد


أعلن الجنرال الروسي اناتولي نوغوفيتسين، نائب رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، عن قرار تم بموجبه نصب أحدث منظومة صاروخية للدفاع الجوي من طراز "إس-400" في شرق روسيا، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الروسية نوفوستي.

ويُعتقد أن روسيا تريد بذلك تأمين مناطقها الشرقية تحسبا لأي مفاجأة قد يفجرها جيرانها في الشرق كجمهورية كوريا الشمالية، مثلا.

وقد بدأت روسيا الإنتاج الصناعي لمنظومات "إس"400- . وكانت الفكرة الأصلية أن يتم نصب هذه المنظومات أولا حول العاصمة الروسية. وقد تم نشر عدد منها في ضواحي موسكو. ولأن إمكانيات المصنع الذي ينتج هذه المنظومات محدودة فإن منطقة موسكو لن تشهد - على الأغلب - نصب المزيد من صواريخ "إس"400- في المرحلة القادمة حيث يتم التركيز على نصب هذه الصواريخ في أقاصي الشرق الروسي.

ويشار إلى أن رادار منظومة "إس-400"يستطيع تحديد مواصفات أي صاروخ مشبوه وتقدير خطورته.

وحاليا توجد في الشرق الروسي منظومات للدفاع الجوي من طراز "إس"300- وبمقدور هذه المنظومة تدمير أي صاروخ من الصواريخ التي تطلقها كوريا الشمالية في حال انحرافه عن مساره المحدد ودخوله الأجواء الروسية. والواقع أن منظومة"إس "300- لم تصمم للتعامل مع الصواريخ البالستية غير أن التجارب الميدانية أثبتت قدرتها على التصدي للصواريخ البالستية البعيدة المدى.

أما منظومة "إس" 400- فصممت لتدمير الطائرات المهاجمة من أي طراز والصواريخ من على بعد 400 كيلومتر.
XS
SM
MD
LG