Accessibility links

logo-print

تظاهرة حاشدة لأنصار موسوي وطهران تحتج على "تدخل واشنطن" في شؤونها


شارك عشرات الآلاف من أنصار المرشح الإيراني الخاسر في الانتخابات الإيرانية مير حسين موسوي في تظاهرة صامتة الأربعاء، حيث سار المتظاهرون باتجاه مقر التلفزيون في العاصمة طهران دون وقوع حوادث.

وقال شهود عيان إن المحتجين الذين اتشح كثير منهم بالسواد وضعوا على أيديهم ورؤوسهم عصابات خضراء بلون حملة موسوي الانتخابية.

"مسيرة حداد"

وكان موسوي قد طالب مجددا الأربعاء بتنظيم اقتراع جديد وإلغاء نتائج الانتخابات، ودعا أنصاره إلى الخروج بمسيرة ضخمة غدا الخميس حدادا على أرواح الذين قتلوا خلال المظاهرات التي تشهدها إيران منذ إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية.

"ثقة الشعب"

غير أن الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد دافع الأربعاء عن إعادة انتخابه لولاية رئاسة ثانية، مشيرا إلى أن نتائج الانتخابات التي جرت الأسبوع الماضي تشكل دليلا على ثقة الشعب بحكومته.

وقال أحمدي نجاد في تصريح لوكالة الأنباء الإيرانية الطلابية غداة عودته من روسيا إن نتائج الانتخابات تؤكد أن عمل حكومته يقوم على النزاهة وخدمة الشعب، مضيفا أن 25 مليون شخص أيدوا طريقة إدارتها للبلاد.

"رسالة احتجاج"

يأتي ذلك فيما استدعت وزارة الخارجية الإيرانية سفير سويسرا، الذي تمثل بلاده المصالح الأميركية في إيران، لإبلاغه احتجاجها على "التدخلات" الأميركية في شؤونها الداخلية بخصوص الانتخابات الرئاسية الإيرانية.

فنزويلا تندد

كما نددت الحكومة الفنزويلية بعمليات "التدخل وحملات التشكيك" التي تطلقها جهات خارجية ضد حكومة احمدي نجاد، مطالبة هذه الجهات بوقف تلك الحملات فورا.

وجاء في بيان نشر مساء الثلاثاء في كراكاس أن حكومة الرئيس هوغو تشافيز تندد "بحملة التشكيك التي تدار من الخارج ضد مؤسسات جمهورية إيران الإسلامية."

وطالب البيان بوقف ما وصفه بـ "مناورات الترهيب وزعزعة الاستقرار،" في إشارة إلى الاحتجاجات الشعبية التي عمت مناطق العاصمة طهران.

وكانت بلدان غربية عدة قد شككت في صحة اقتراع 12 حزيران/يونيو الذي شهد إعادة انتخاب الرئيس محمود أحمدي نجاد بفارق كبير.

ويعد تشافيز حليفا للنظام الإيراني وهو من القادة القلائل الذين يدعمون برنامج إيران النووي.

وكان الرئيس الفنزويلي قد اتصل هاتفيا بنظيره الإيراني لتهنئته بإعادة انتخابه معتبرا أن نتيجة الانتخابات تشكل "فوزا مهما من أجل عالم أفضل."
XS
SM
MD
LG