Accessibility links

logo-print

الرئيس الروسي ونظيره الصيني يبحثان عددا من القضايا أهمها قضية كوريا الشمالية


صرح الرئيس الروسي ديميتري ميدفيديف بأن محادثاته مع الزعيم الصيني هو جينتاو أكدت على وجود تفاهم مشترك بين روسيا والصين تجاه القضايا الدولية، وخاصة المشكلة الكورية الشمالية والوضع في أفغانستان، حسبما ذكرت وكالة أنباء نوفوستي الروسية.

وقال ميدفيديف في مؤتمر صحافي مشترك مع هو جينتاو في الكرملين الأربعاء، إن الجانبين بحثا عددا من القضايا الهامة. وأكد أن روسيا والصين مهتمتان بتوطيد الاستقرار في المنطقة والعالم.

هذا وقد ناقش الرئيس الروسي والزعيم الصيني في لقاء الأربعاء أيضا شؤون التعاون بين البلدين، وتداعيات الأزمة المالية الاقتصادية العالمية.

وأكد ميدفيديف أن روسيا والصين تعتزمان اتخاذ الإجراءات الكفيلة بتقليل تأثير الأزمة المالية العالمية على التبادل التجاري الذي تم تحقيقه من خلال التعاون الاقتصادي بينهما.

وقال: سنعمل كل شيء من أجل الحفاظ على وتيرة مثل هذا التعاون الاقتصادي في عام 2009. وأعاد إلى الأذهان أن حجم التبادل التجاري بين روسيا والصين تجاوز في عام 2008 مستوى 55 مليار دولار.

ويذكر أن الزعيم الصيني هو جينتاو شارك في قمتي منظمة شنغهاي للتعاون ومجموعة "BRIC" اللتين عقدتا في مدينة يكاترينبورغ الروسية في الخامس عشر والسادس عشر من الشهر الجاري.

وتضم منظمة شنغهاي للتعاون في عضويتها روسيا وروسيا البيضاء وكازاخستان وقرغيزيا وطاجيكستان وأوزبكستان وأرمينيا. أما مجموعة "BRIC" فتجمع البرازيل وروسيا والهند والصين.
XS
SM
MD
LG