Accessibility links

logo-print

بعثة مصرية تعثر على ثلاث مقابر اثرية بالقرب من الأقصر


عثرت بعثة مصرية أثرية على ثلاث مقابر أحداها لمشرف على الصيادين في البلاط الملكي يدعى "أمون ام اوبت" تعود إلى الأسرة الـ18 أو 1570 - 1315 الفترة قبل الميلاد في منطقة ذراع أبو النجا بالبر الغربي لمدينة الأقصر 700 كيلومتر جنوب.

وقال الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار ورئيس البعثة زاهي حواس في بيان إن المقبرة المكتشفة تعود إلى المشرف على القناصين قبيل عصر الملك أمنحتب الثالث المعروف باسم اخناتون فرعون التوحيد 1372-1355 قبل الميلاد.

وأضاف حواس أنه تم الكشف أيضا عن مدخلين لمقبرتين جديدتين في الجانب الشمالي الغربي من المقبرة وجدتا خاليتين من النقوش نتيجة استخدام أهالي المنطقة لهما عبر العصور.

وأضاف أن البعثة عثرت في فناء المقبرة الأولى على سبعة أختام جنائزية تحمل اسم "منحتب بن نفر" الملقب بالمشرف على الماشية والذي يرجح أن يكون صاحب المقبرة كما عثر على مجموعة من الأختام لشخص يدعى "ايكي" والذي حمل عدة ألقاب منها الرسول الملكي المشرف على قطعان الماشية والمشرف على القصر والمشرف على كهنة مونتو.


كما عثرت البعثة على أجزاء من مومياوت غير معروفة ومجموعة من تماثيل الأوشابتي أو تماثيل صغير كانت توضع مع الميت لتقوم على خدمته في العالم الأخر المصنوعة من الطين المحروق والفيانس.

يذكر أن منطقة ذراع أبو النجا بالبر الغربي للأقصر تعد من المناطق التي تضم مجموعة من المقابر لكبار رجال الدولة من الأسرتين الـ18 والـ19 مثل مقبرة جحوتى رئيس الخزانة في عهد الملكة حتشبسوت ومقبرة شيروي رئيس كهنة آمون.
وتمتد الجبانة من الطريق المؤدي إلى وادي الملوك وحتى الطريق الصاعد إلى معبدي الدير البحري بمسافة قصيرة.
XS
SM
MD
LG