Accessibility links

1 عاجل
  • رويترز: انفجار في محيط الكاتدرائية المرقسية في العباسية بالقاهرة

إيطاليا تعلن أنها ستستقبل عددا من معتقلي غوانتانامو بعد انعقاد قمة مجموعة الثماني


أعلن وزير الخارجية الايطالية فرانكو فراتيني الأربعاء أن ثلاثة على الأرجح من معتقلي غوانتانامو الذين وافقت ايطاليا على استقبالهم لن يصلوا إلى أراضيها قبل انعقاد قمة مجموعة الثماني المقررة من الثامن إلى العاشر من يوليو/تموز القادم.

وصرح الوزير للصحافيين بأن موعد استقبالهم يتوقف حصرا على الولايات المتحدة، مستبعدا وصولهم قبل قمة مجموعة الثماني في لاكويلا، طبقا لما ذكرته وكالة الأنباء الايطالية إنسا.

وكان الرئيس الأميركي باراك أوباما قد أعلن الاثنين أن ايطاليا وافقت على استقبال ثلاثة معتقلين من غوانتانامو ، وذلك أثناء لقاء مع رئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلوسكوني في واشنطن.

إلا أن وزير الخارجية الايطالية أعلن الثلاثاء أنهم ثلاثة أشخاص، وربما أكثر من ذلك.
وأوضح أيضا أن القضاء الأميركي اعتبر أنهم أشخاص يمكن الإفراج عنهم.

والمعتقلون هم بحسب الصحافة الايطالية ثلاثة تونسيين: رياض نصري ومعز فزاني وعبد بن محمد بن اورجي.

وبحسب وكالة إنسا، فإن الثلاثة عرضة لمذكرة توقيف من نيابة ميلانو في شمال ايطاليا.

وبحسب الصحافة الايطالية، فان الاثنين الأولين اتهما منذ 2007 بالاشتراك مع عصابة إجرامية تعمل في إطار الإرهاب الدولي لأنهما زودا "خلية ايطالية قريبة من الجماعة السلفية للدعوة والقتال" دعما لوجستيا خلال الفترة من عام 1997 و2001.

ويشتبه في أن الثالث أقام علاقات مع أشخاص مكلفين بتجنيد مقاتلين للعراق وأفغانستان، حسب ما ذكرته وكالة الأنباء الإيطالية إنسا.

والمعلومات عنهم قد ترضي بالتالي وزير الداخلية روبرتو ماروني وهو المسؤول الكبير في حزب "رابطة الشمال" المناهض للهجرة والذي يرغب في أن تتمكن ايطاليا من سجن المعتقلين السابقين في غوانتانامو فور وصولهم كي لا يرتفع مستوى الخطر الإرهابي في إيطاليا.
XS
SM
MD
LG