Accessibility links

logo-print

الهاتف النقال والانترنت يسهّلان غش المراهقين في الامتحانات


أظهر استطلاع جديد للرأي أن المراهقين الأميركيين يستخدمون بشكل واسع الهاتف النقال والانترنت للغش خلال الامتحانات المدرسية.

واقر أكثر من نصف المراهقين الذين شملهم استطلاع للرأي أجرته منظمة Common sense Media أنهم يستخدمون الانترنت للغش في حين يؤكد أكثر من الثلث أنهم فعلوا الشيء نفسه بواسطة الهاتف النقال.

وقال 65 بالمئة تقريبا من مجموع المراهقين الذين شملهم الاستطلاع إنهم رأوا أو سمعوا عن تلاميذ آخرين استخدموا هواتفهم النقالة للغش خلال الدروس.

واعتبرت الدراسة التي أجرتها المنظمة وفقا لهذه الأرقام أن الاستطلاع يظهر أن احد الانعكاسات غير المتوقعة لهذه التكنولوجيات هي تسهيل الغش.

وأظهرت الدراسة أن تقنيات الغش تشمل خصوصا تخزين معلومات على الهاتف النقال لاستخدامها خلال الامتحانات أو تبادل الأجوبة عبر الرسائل القصيرة خلال الامتحانات ذاتها.

ويستخدم المراهقون كذلك هواتفهم النقالة للبحث مباشرة على أجوبة عبر الانترنت خلال الامتحانات أو لإرسال نسخة عن الأسئلة إلى تلاميذ يستعدون لخوض الامتحانات ذاتها في وقت لاحق.

ويعتبر 36 بالمئة فقط من المراهقين أن النسخ عن الانترنت يشكل أمرا سيئا.

ويعتبر نصفهم فقط أن الغش عبر الانترنت أمر خطأ ويرى تلميذ من كل أربعة أن تخزين المعلومات على الهاتف النقال واستخدامها خلال الامتحانات لا يعتبر غشا.

وأشارت الدراسة كذلك إلى أن المراهقين يرسلون ما معدله 440 رسالة قصيرة في الأسبوع بينها 110 رسائل خلال الحصص الدراسية.

XS
SM
MD
LG