Accessibility links

1 عاجل
  • وفاة رائد الفضاء الأميركي جون غلين الخميس عن عمر يناهز 95 عاما

الجنرال ولد عبد العزيز يهدد باتخاذ تدابير جديدة لتنظيم الانتخابات الرئاسية في موريتانيا


أمهل الجنرال محمد ولد عبد العزيز قائد الانقلاب العسكري في موريتانيا الجمعة ، المعارضة الموريتانية مهلة 48 ساعة لتطبيق اتفاق الخروج من الأزمة السياسية في البلاد و الموقع في الرابع من يونيو/ حزيران الجاري ، مهددا باتخاذ "تدابير جديدة" لتنظيم الانتخابات الرئاسية المزمع إجرائها في 18 يوليو/تموز المقبل.

وأكد سيد احمد ولد رايس المفاوض عن الفريق المؤيد للانقلاب في مؤتمر صحافي "إذا لم يعلن الفريق الأخر خلال فترة قصيرة، لن تطول أكثر من 48 ساعة التزامه بالتطبيق الحرفي لاتفاقات دكار، سنضطر إلى البحث في تدابير تقنية جديدة لتنظيم الانتخابات في 18 يوليو/تموز القادم". ورفض تحديد ماهية هذه "التدابير التقنية".

لكنه أكد أن "الانتخابات ستجرى في موعدها" بمشاركة أو عدم مشاركة المعارضة التي أعلنت مع ذلك "رغبتها " في إجرائها.

وأكد ولد رايس من جهة أخرى أن فريقه يتعهد "بتطبيق اتفاقات دكار بحرفيتها".

وتنص هذه الاتفاقات التي أجريت مفاوضات شاقة بشأنها في العاصمة السنغالية دكار ثم وقعت في الرابع من يونيو/ حزيران الجاري في نواكشوط، على تشكيل حكومة انتقالية ثم استقالة الرئيس سيدي ولد شيخ عبدالله الذي أطاحه العسكريون قبل عشرة أشهر.

لكن الرئيس المخلوع ليس مستعدا لتوقيع قرار استقالته إلا إذا تم حل المجلس العسكري الذي تشكل بعد الانقلاب.

وقال ولد رايس ان "هذه المسألة ،حل المجلس الأعلى، لم ترد في الاتفاقات التي أجريت مفاوضات في شأنها شخصيا، ولا تتضمن الاتفاقات بنودا سرية، ونحن نتمسك بروحية وحرفية ما وقعناه".

وأكد من جهة أخرى أنه "لم يتلق دعوة" إلى الاجتماع المقرر السبت في دكار بين مندوبي الأقطاب السياسيين الثلاثة الكبار في موريتانيا ووسطاء مجموعة الاتصال الدولية.

وقال "لن نوافق على إضاعة الوقت في مناقشة هذه النقاط غير الواردة في هذا النص المرجعي".
XS
SM
MD
LG