Accessibility links

logo-print

ميدفيديف: روسيا لا توافق على الخطط الأميركية الخاصة بنصب نظام عالمي للدفاع الصاروخي


قال الرئيس الروسي ديميتري ميدفيديف إن موسكو تستطيع خفض ما لديها من رؤوس نووية بنسبة أقل مما نصت عليه معاهدة تخفيض الأسلحة الإستراتيجية "ستارت" التي ينتهي مفعولها آخر العام والتي تعمل واشنطن وموسكو على تجديدها.

وتلزم المعاهدة الدولتين بتخفيض ما بين ألف و722 ، والفين و200 من الرؤوس الحربية بحلول عام 2012 .

غير أن ميدفيديف أشار إلى عدم إمكانية إنهاء المفاوضات ما لم تبدِ الولايات المتحدة شفافية بشأن نصب درع للدفاع الصاروخي في أوروبا. وأضاف :

"يتوقف كل شيء على الصواريخ التي تخطط الولايات المتحدة لنصبها في أوروبا. إن روسيا لا توافق على الخطط الأميركية الخاصة بنصب نظام عالمي للدفاع الصاروخي. و لن تخفض ترسانتـَها النووية ما لم تخفف الولايات المتحدة من دواعي القلق التي تساور موسكو."

ومن المقرر أن تشكل إعادة التفاوض على معاهدة ستارت أحد الموضوعات الرئيسية في مباحثات الرئيس الأميركي باراك اوباما مع نظيره الروسي الشهر المقبل في موسكو.
XS
SM
MD
LG