Accessibility links

logo-print

القوات الأميركية تستعد لإغلاق معسكر بوكا وتسليمه للسلطات المحلية


قال محافظ البصرة شلتاغ عبود إن القوات العراقية قادرة على تولي المسؤولية الأمنية بالكامل بعد انسحاب القوات الأمريكية من مدينة البصرة ومراكز الأقضية والنواحي في الأيام القليلة القادمة وأشار إلى أن بعض المشاكل الأمنية في المحافظة ناجمة عن تدخلات خارجية.

وأضاف في مؤتمر صحافي عقده في ديوان المحافظة الأحد: "لدينا قوات عسكرية ناضجة ولدينا مؤسسات أمنية عديدة وهي تتواصل لتطوير قدراتها وتعزيز إمكانياتها واعتقد أننا قادرون على حماية أنفسنا من توجهات بعضها عالمية، واعتقد أن أجهزتنا الأمنية قاربت على وشك التكامل وما هي إلا أيام قليلة ونقوم بتوديع القوات الأمريكية التي كانت تحمينا".

وأفاد محافظ البصرة بأن القوات الأمريكية سوف تسلم في الأيام القادمة معتقل بوكا إلى الحكومة المحلية وان نسبة كبيرة من المعتقلين سوف يتم إطلاق سراحهم والبقية يجري نقلهم إلى معتقل التاجي في بغداد تمهيداً لإغلاق المعتقل الواقع في ناحية أم قصر:

"في الأيام القليلة القادمة سوف نقوم باستلام معتقل بوكا سيئ الصيت وسنتخلص من هذه العقدة وهذا الهاجس إلى الأبد وسترحل القوات الأمريكية عن هذا المعتقل بعد أن تقوم بإطلاق نسبة عالية من المعتقلين، والقلة القليلة من المعتقلين يجري نقلهم إلى بغداد والشيء اللطيف أن محطات تنقية وضخ المياه ومحطات توليد الطاقة الكهربائية الموجودة في المعتقل سوف تسلم إلى الحكومة المحلية وسوف نوظفها لصالح المواطنين".

يشار إلى أن القوات الأمريكية قد اتخذت من الجانب العسكري لمطار البصرة الدولي مقرا لقيادة قطاعاتها المتواجدة في تسع محافظات عراقية من ضمنها واسط وذي قار والنجف وكربلاء وقد شهدت محافظة البصرة في الآونة الأخيرة تصاعداً في وتيرة الهجمات التي تستهدف الدوريات الأمريكية والتي نادراً ما تتواجد داخل المدينة أو في مراكز الاقضية والنواحي.

مراسل "راديو سوا" ماجد البريكان من البصرة:
XS
SM
MD
LG