Accessibility links

logo-print

نائب: الاتفاقية تسمح بتحرك القوات الأميركية داخل المدن بعد موعد انسحابها منها


أكد نائب في الائتلاف العراقي الموحد أن الاتفاقية الأمنية مع واشنطن تسمح بتحرك القوات الأميركية في المدن العراقية بعد موعد انسحابها نهاية الشهر الجاري.

وأوضح النائب عباس البياتي في حديث لمراسل "راديو سوا" قوله إن الانسحاب لا يشمل الأفراد والآليات، وإنما هو "تسليم المسؤولية إلى الجانب العراقي، وبالتالي فإن القوات الأميركية قد تتحرك وتنتقل وتعبر بين المناطق، ولكن لا يحق لها القيام بعمليات عسكرية واعتقال إلا بالتنسيق مع القوات العراقية".

وأكد البياتي أن القوات الأميركية ستتوقف بداية الشهر المقبل عن القيام بعمليات عسكرية منفردة، مشيرا إلى أن الفرق التي ستبقى داخل المدن ستتولى مهمة التنسيق بين القوات الأميركية والحكومة العراقية.

وفي السياق ذاته، بيّن عضو لجنة الأمن والدفاع عادل برواري أن القوات الأميركية ستشارك في العمليات العسكرية إذا ما طلبت الحكومة العراقية منها ذلك.

وكانت أوساط نيابية شددت على أن الاتفاقية العراقية الأميركية نصت على الانسحاب الكامل من المدن العراقية، بيد أن الحكومة العراقية لفتت إلى تمركز قوات أميركية داخل المدن بعد موعد الانسحاب المقرر نهاية الشهر الجاري لغرض تقديم الاستشارة والتدريب.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد عمر حمادي:
XS
SM
MD
LG