Accessibility links

وزير خارجية هولندا فيرهاغن يقول إن سوريا مستعدة لاستئناف مفاوضات السلام مع إسرائيل


قالت وزارة الخارجية الهولندية الثلاثاء إن الرئيس بشار الأسد أبدى استعداد سوريا لاستئناف المفاوضات غير المباشرة مع إسرائيل في أسرع وقت.

وأشار وزير الخارجية مكسيم فيرهاغن في مؤتمر صحفي عقده في رام الله مع رئيس وزراء السلطة الفلسطينية سلام فياض:

" لقد اتضح من المحادثات التي أجريتها أمس مع الرئيس بشار الأسد أنهم على استعداد لاستئناف محادثات للتقارب تحت رعاية تركيا للتفاوض بشأن المسار السوري. ووفقا للرؤية السورية أيضا ينبغي تحقيق السلام الشامل الذي يشمل التسوية، وإقامة دولة فلسطينية على أن يشمل ذلك أيضا المسار اللبناني."

رسالة إلى إسرائيل

وكان بارت رييس المتحدث باسم وزير الخارجية الهولندية قد أكد في وقت سابق لوكالة الصحافة الفرنسية استعداد دمشق لاستئناف المفاوضات غير المباشرة في أقرب وقت ممكن، مشيرا إلى أن الوزير فيرهاغن سينقل هذه الرسالة إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو خلال لقائهما المرتقب مساء الثلاثاء.

وكان فيرهاغن قد زار دمشق الاثنين وعقد محادثات مع الرئيس بشار الأسد ووزير الخارجية وليد المعلم تتعلق بالعلاقات الثنائية والوضع في منطقة الشرق الأوسط.

خطاب نتانياهو

وفي مؤتمر صحافي مشترك مع فيرهاغن، وصف المعلم محادثات الرئيس الأسد مع الوزير الهولندي بأنها كانت صريحة وبناءة تناولت القضايا الإقليمية والعلاقات الثنائية.

وردا على سؤال حول موقف سوريا من خطاب نتانياهو، قال المعلم: إن موقف سوريا صدر في بيان رسمي ويستطيع الوزير فيرهاغن أن يحمل هذا البيان إلى إسرائيل، مضيفا أن الوزير جاء بنوايا طيبة من أجل استئناف عملية السلام وقد دعوناه للوقوف على حقيقة نوايا نتانياهو تجاه السلام لأنه بدون قرار سياسي لصنع السلام لن يتحقق شيء، حسبما ذكرت وكالة الأنباء السورية "سانا".

ودعا الوزير المعلم نظيره الهولندي إلى لعب دور إيجابي عادل ومنصف في دفع عملية السلام وأن يتخذ موقفا واضحا من أجل تحقيق السلام العادل والشامل في المنطقة.

وكانت سوريا وإسرائيل باشرتا في مايو/ أيار 2008 مفاوضات سلام غير مباشرة بواسطة تركيا. وتوقفت هذه المباحثات في ديسمبر/ كانون الأول عقب الهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة.
XS
SM
MD
LG