Accessibility links

اشتباكات بين أنصار الحكومة والمعارضة في اليمن تسفر عن إصابة أربعة بجروح


أصيب أربعة أشخاص اليوم الأربعاء خلال مواجهات في الضالع في جنوب اليمن، بين متظاهرين مؤيدين للحكومة وآخرين مناهضين لها، وفق ما أكدت مصادر طبية لوكالة الصحافة الفرنسية.

وانطلقت مسيرتان في الضالع في حيين مختلفين، واحدة مؤيدة لوحدة اليمن نظمها الحزب الحاكم وأخرى للحراك الجنوبي.

وحاول بعض الشباب إغلاق الطرقات لمنع وصول أنصار الحزب الحاكم إلى الميدان الرئيسي للمدينة فاندلعت مواجهات بالحجارة بين الطرفين كما سجل إطلاق رصاص من بعض المنازل المطلة على الشوارع.

وتدخلت الشرطة لتفريق متظاهري "الحراك الجنوبي" بالرصاص والقنابل المسيلة للدموع، حيث أفاد مصدر من الحراك الجنوبي بأنه تم اعتقال ستة أشخاص من أتباعه.

ورفع المتظاهرون المؤيدون للحزب الحاكم شعارات مثل "شعب يمني واحد علم يمني واحد" و"نعم للوحدة والأمن والاستقرار".

وتصاعدت حدة التوتر خلال الشهرين الماضيين في جنوب اليمن مع انتشار التظاهرات والاضطرابات وتصاعد النزعة الانفصالية وسط تشدد من السلطات، حيث أدت الاشتباكات إلى مقتل 18 شخصا.

ويطالب قسم من المواطنين الجنوبيين بانفصال اليمن الجنوبي الذي توحد مع الشمال في 1990، إذ يعتبرون أنهم يعانون من التمييز من قبل السلطة المركزية. يذكر أن السلطات اليمنية كانت قد أحبطت في عام 1994إحباط محاولة لانفصال الجنوب.
XS
SM
MD
LG