Accessibility links

مجلس النواب يقر مشروع قانون لتحديد انبعاث الغازات المسببة للاحتباس الحراري


منحت الأغلبية الديموقراطية في مجلس النواب الأميركي الرئيس باراك اوباما انتصارا مهما حين أقرت بأغلبية 219 صوتا مقابل 212 مشروع قانون لمواجهة التغير المناخي يفرض للمرة الأولى قيودا على انبعاث الغازات التي تسبب الاحتباس الحراري وتآكل طبقة الأوزون.

ويفتح مشروع القانون الطريق أمام الولايات المتحدة لتخفيف اتكالها على الطاقة المستوردة بتكثيف جهود إنتاج طاقة محلية نظيفة ومتجددة.
وقد اقترع جميع النواب الجمهوريين ضد مشروع القانون وانضم إليهم مجموعة قليلة من الديموقراطيين.
ويفرض مشروع القانون تخفيضا لانبعاث غاز أكسيد الكربون وسائر الغازات التي تسبب الانحباس الحراري في الأعوام العشرة المقبلة 17 بالمئة عن مستويات العام 2005، مع السعي لمنع انبعاث تلك الغازات بالكامل في العام 2050.

وقد وصف اوباما الديموقراطيون المؤيدون مشروع القانون بأنه الخطوة الأولى لمحاربة ارتفاع حرارة الأرض وطريقا لإنتاج الطاقة النظيفة ومصدرا لمئات الآلاف من فرص العمل. إلا أن الجمهوريين، خصوصا من الولايات التي تتكل على الزراعة وصفوه بأنه ضريبة جديدة سترفع تكاليف النقل والخدمات العامة.

ويقول النائب الجمهوري عن ولاية اوكلاهوما فرانك لوكاس

"مشروع القانون هذا سيكون ضريبة عليكم وسيدمر طريقة العيش في الريف الأميركي."

إلا أن النائب الديموقراطي هنري واكسمان رئيس لجنة الطاقة والتجارة وصف التشريع بأنه قضية أمن قومي

"بعد طول انتظار، فإن هذا التشريع يبدأ بكسر إدماننا النفط الأجنبي المستورد ويضعنا على طرق أمن الطاقة الحقيقي."
XS
SM
MD
LG