Accessibility links

اشتباكات بين جنود إسرائيليين وفلسطينيين ونشطاء سلام في مزارع بالضفة الغربية


اندلعت اشتباكات السبت بين جنود إسرائيليين وبين فلسطينيين ونشطاء سلام اسرائيليين في مزارع بالضفة الغربية وذلك عندما حاول الجنود منعهم من دخول الحقول في صافا شمالي مدينة الخليل وقد تم توقيف 24 متظاهرا من دعاة السلام .

ورفض المتظاهرون وبينهم 22 إسرائيليا وأجنبيان إخلاء المنطقة التي أعلنها الجيش "منطقة عسكرية مغلقة" قرب مستوطنة بات عيين جنوب غرب بيت لحم.

وقال شهود عيان إن العديد من الأشخاص أصيبوا السبت في اشتباكات بين جنود إسرائيليين ونشطاء سلام يرافقون فلسطينيين لمزارع بالضفة الغربية المحتلة.

وقد كسرت ساق فلسطيني ونقلت إسرائيلية إلى المستشفى لفترة قصيرة لإصابتها برضوض.

وحضر عشرات الناشطين للتعبير عن تضامنهم مع عائلات فلسطينية تتعرض باستمرار لتعدي المستوطنين من بات عيين المجاورة حسب منظمي التظاهرة.

وأكد ناطق عسكري تلك الحوادث متهما المتظاهرين "باستفزاز قوات الامن" برفضهم مغادرة المنطقة.

وقال إن الجيش أعلنها "منطقة عسكرية مغلقة" لتفادي صدامات مع المستوطنين وان الإجراء ينطبق على المتظاهرين وليس على المزارعين الفلسطينيين.

وفي الثاني من مايو/أيار أصيب فلسطينيان بالرصاص خلال مواجهة مع مستوطنين إسرائيليين في قرية صفاء قرب بات عيين.

وشن حينها مستوطنون مسلحون من بات عيين هجوما وتصدى لهم فلسطينيو صفاء قبل تدخل الجيش.

وكثيرا ما يشتبك مستوطنون إسرائيليون مع جنود في الضفة الغربية حيث يقيم ما يقرب من نصف مليون مستوطن يهودي وسط نحو 2.5 مليون فلسطيني.
XS
SM
MD
LG