Accessibility links

أعمال العنف في أفغانستان تسفر عن مقتل سبعة من الشرطة الأفغانية و14 متمردا


قتل سبعة من رجال الشرطة الأفغانية و14 متمردا في أعمال عنف شهدها غرب أفغانستان على ما أعلنت السلطات المحلية الأحد.

وصرح مساعد قائد الشرطة المحلية محمد نعيم بوبال بأن متمردين هاجموا السبت مقر الشرطة في منطقة بوش رود في ولاية فرح بغرب البلاد.

وقال: "قتل خمسة من الشرطة وثمانية من عناصر طالبان" مضيفا أن عددا مجهولا من طالبان جرحوا.

قافلة عسكرية تتعرض لهجوم

وفي حادثة أخرى السبت في وكالة فرح في منطقة بالا بولوك هاجم المتمردون قافلة مشتركة للجيش والشرطة الأفغانيين والقوة الدولية للمساعدة على إحلال الأمن إيساف التابعة للحلف الأطلسي.

وقال الناطق باسم الجيش الأفغاني في غرب البلاد "قتل شرطيان وستة من طالبان في تبادل اطلاق النار، واصيب تسعة من طالبان بجروح."

ويذكر أن تحالفا دوليا بقيادة أميركية أطاح بسلطة طالبان في أفغانستان في أواخر 2001 غير أنهم أعادوا تنظيم صفوفهم وشنوا تمردا داميا على الحكومة.

المتمردون يزرعون 88 عبوة ناسفة

ويذكر أن المتمردين زرعوا 88 عبوة ناسفة على حافة الطرقات الأفغانية الأسبوع المنصرم، انفجرت 42 منها. كما قتل 84 متمردا وأوقف 63 وجرح 51، بحسب أرقام أعلنتها وزارة الداخلية.

وأضاف أن "49 مدنيا قتلوا، وأصيب 122 بجروح، فيما قتل 12 شرطيا وأصيب 36 بجروح هذا الأسبوع."

وينشط المتمردون بشكل خاص في جنوب أفغانستان وشرقها. ويسيطرون في معقلهم في ولاية هلمند على مناطق كاملة بدأت القوات البريطانية والأميركية عمليات عسكرية واسعة النطاق فيها منذ فترة قصيرة.

وتضاعفت حدة أعمال العنف في العامين المنصرمين وبلغت في الأسابيع الأخيرة أرقاما قياسية منذ سقوط طالبان، بالرغم من وجود حوالي 90 ألف جندي أجنبي على أراضي أفغانستان.
XS
SM
MD
LG