Accessibility links

logo-print

القذافي يحذر من "عواقب وخيمة" في حال التأخر في تحقيق الوحدة الإفريقية


دعا الزعيم الليبي معمر القذافي الأحد الأفارقة إلى الإسراع في تحقيق الوحدة الإفريقية معتبرا أن التأخير في هذا المجال ستكون له "عواقب وخيمة".

وقال القذافي الذي كان يتحدث أمام الدورة العادية الـ15 للمجلس التنفيذي للاتحاد الإفريقي في مدينة سرت "إن التأخير في وحدة إفريقيا سيؤدي إلى تخلفها وستكون له عواقب اقتصادية تشمل عجز القارة عن إثبات وجودها في العالم وضعفها وربما حتى استعمارها واستعبادها من جديد".

وحذر الزعيم الليبي "الأفارقة من العواقب الوخيمة في حالة تأخرهم في تحقيق وحدة القارة" معتبرا أن هناك "حيرة وعلامة استفهام حول عدم انجاز وحدة إفريقيا بعد مرور قرابة عشر سنوات على قيام الاتحاد الإفريقي".

ودعا القذافي الأفارقة إلى التحلي بـ"قدر كاف من الشجاعة وتحمل المسؤولية لكي يتم إنجاز خطوات ضرورية باتجاه إقامة سلطة الاتحاد لأنه لم يعد هناك وقت للمجاملة على مستقبل إفريقيا".

وكان مشروع إنشاء حكومة افريقية موحدة في صلب خلافات ظهرت خلال القمة الثانية عشرة لرؤساء دول وحكومات إفريقيا في فبراير/شباط الماضي في أديس أبابا.

وكانت القمة كلفت آنذاك المجلس التنفيذي وضع تقرير حول توسيع الإصلاح، يتوقع أن يطرح على القمة المقبلة المقررة في يوليو/ تموز في ليبيا.وتترأس ليبيا حاليا الرئاسة الدورية للاتحاد الإفريقي.

XS
SM
MD
LG