Accessibility links

احتفالات شعبية ورسمية في الأنبار عشية انسحاب القوات الأميركية


تشهد مدن محافظة الأنبار احتفالات شعبية عشية إتمام القوات الأميركية انسحابها من المدن، حيث زُيِنت واجهات الدور والمحال التجارية والسيارات الخاصة، وقامت القوات الأمنية العراقية بتوزيعِ الورود إلى المواطنين.

المواطن أحمد الحلبي وهو من سكنة مدينة الرمادي تحدث لـ"راديو سوا" عن مظاهر الفرح التي تسود شوارع مدينة الرمادي، معربا أمله في "أن يكون الانسحاب فعليا من المدينة".

القوات الأمنية المتواجدة في محافظة الأنبار شددت من إجراءاتها اعتبارا من هذا اليوم الإثنين، لحماية المحتفلين، بحسب تأكيدات النقيب فارس محمد وهو مسؤول إحدى نقاط التفتيش داخل مدينة الرمادي.

وأوضح النقيب محمد في حديث لـ"راديو سوا" قوله : "أبلغتنا قيادة شرطة الأنبار بفرض إجراءات أمنية مشددة حفاظا على سلامة المواطن ونشكر المواطنين لتعاونهم معنا. وهذه الإجراءات الأمنية جاءت بتعاون الشرطة الوطنية".

من جانبه قال قائد شرطة الأنبار اللواء طارق يوسف العسل أن قواته ستشارك الأهالي بمظاهر الاحتفال بمناسبة الانسحاب الأميركي من المدن.

وسبق للحكومة العراقية أن أعلنت الـ30 من حزيران عطلة رسمية وهو الموعد المقرر لانسحاب القوات الأميركية من المدن والقرى العراقية.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في الأنبار كنعان الدليمي:
XS
SM
MD
LG