Accessibility links

logo-print

انتقاد إسرائيلي لتصريحات ساركوزي بشأن استبعاد لبيرمان من منصب وزير الخارجية


انتقد المتحدث باسم وزير الخارجية الإسرائيلي افيغدور ليبرمان في بيان الثلاثاء تصريحات نسبت إلى الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي خلال لقاء مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في باريس.

وصدر البيان تعقيبا على معلومات أوردتها الشبكة الثانية الخاصة في التلفزيون الإسرائيلي، وتفيد أن الرئيس الفرنسي نصح نتانياهو خلال لقاء بينهما الأسبوع الماضي في قصر الاليزيه باستبعاد ليبرمان الذي يرئس حزبا يمينيا متطرفا.

وقال المستشار الإعلامي لوزير الخارجية الإسرائيلي، إن كان ما نسب إلى الرئيس الفرنسي صحيحا، فالأمر يعتبر تدخلا من جانب رئيس دولة ديموقراطية في شؤون دولة ديموقراطية أخرى، وهو أمر خطير وغير مقبول، حسب تعبيره.

وتابع انه يأمل أن تطرح جميع الأحزاب في إسرائيل مواقفها السياسية جانبا وتدين تدخلا فاضحا كهذا من قبل دولة أجنبية في شؤون إسرائيل الداخلية، على حد قوله.

وبحسب معلومات بثتها الشبكة الثانية، فان ساركوزي قال لنتانياهو باستبعاد ليبرمان واستبدله بتسيبي ليفني زعيمة المعارضة. وأضاف "يمكنك معها ومع أيهود باراك أن تصنع التاريخ".

وبحسب التلفزيون، فقد دافع نتانياهو عن وزير خارجيته مؤكدا انه شخص عملي جدا في الجلسات الخاصة، فرد ساركوزي وفق الإعلام أن جان ماري لوبين رئيس الجبهة الوطنية المتطرف، أيضا شخص ودود للغاية في النقاشات الخاصة.

وقال نتانياهو بعدها بحسب ما نقل عنه لا يمكن التشبيه بين الرجلين، فرد ساركوزي انه لا يحاول المقارنة.

وكان ليبرمان زار باريس في الخامس من مايو/أيار في أول جولة أوروبية يقوم بها فاستقبله في قصر الاليزيه الأمين العام للرئاسة كلود غيان بدون أن يلتقي ساركوزي.
XS
SM
MD
LG