Accessibility links

إصابة بفيروس A H1N1 تقاوم عقار Tamiflu


قالت منظمة الصحة العالمية اليوم الثلاثاء إن حالة الإصابة بفيروس الأنفلونزا A H1N1 التي تبين أنها تقاوم عقار Tamiflu تمثل حالة معزولة ولا أثر لها على الصحة العامة في الوقت الحالي.

وكانت المنظمة الصحة العالمية التابعة للأمم المتحدة، قد أعلنت أن انتشار الفيروس المعروف إعلاميا بأنفلونزا الخنازير بلغ حدا وبائيا.

ويمكن علاج المرض حتى الآن بعقار Tamiflu المضاد للفيروس الذي تنتجه شركة روش السويسرية للأدوية.

وقد اكتشفت حالة الإصابة التي لم تستجب للعلاج بدواء Tamiflu في الدانمرك.

وقال المتحدث باسم المنظمة ديك طومسون "إن هذه حالة معزولة، ولا أثر لذلك على الصحة العامة في الوقت الراهن."

وشدد طومسون على ضرورة توخي الحذر "حيث قد يتحول الفيروس في أي وقت."

وفي الأردن، تم اليوم الثلاثاء تسجيل إصابة جديدة بأنفلونزا الخنازير، ليصبح إجمالي عدد الإصابات في المملكة خمسا.

وقد أعلن وزير الصحة الأردني نايف الفايز أن "المصابة طفلة تبلغ من العمر ثماني سنوات قدمت إلى المملكة السبت الماضي من الولايات المتحدة."

في المقابل، أكد الفايز "خروج حالتين كانتا أصيبتا بأنفلونزا الخنازير من مستشفى الأمير حمزة اليوم الثلاثاء بعد تلقيهما العلاج والتأكد من شفائهما التام من المرض."

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مدير إدارة الرعاية الصحية في وزارة الصحة الدكتور عادل البلبيسى أن "مجموع الإصابات التي سجلت في المملكة بلغت 21 إصابة غادر 16 منها المستشفى بعد شفائها من المرض في حين بقيت خمس إصابات تتلقى العلاج حاليا."

وفي أسبانيا، توفيت امرأة شابة أصيبت بفيروس A H1N1 في مدريد وباتت أول وفاة بهذا المرض في اسبانيا على ما أفاد اليوم الثلاثاء مصدر طبي.

وفي آخر حصيلة بثتها وزارة الصحة الأسبانية على الانترنت يوم الجمعة الماضي، أصيب في المجموع 541 شخصا في اسبانيا منذ بداية تفشي أنفلونزا الخنازير.

XS
SM
MD
LG