Accessibility links

وزير الدفاع الإسرائيلي يقول إن من السابق لأوانه التنبؤ بشأن تجميد الاستيطان


قال وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك عقب لقائه المبعوث الأميركي الخاص للشرق الأوسط جورج ميتشيل في نيويورك إنه من المبكر لأوانه القول ما إذا كانت إسرائيل ستُعلن تجميدا مؤقتا للنشاط الاستيطاني في الضفة الغربية.

وأشار باراك إلى أن محادثاته مع ميتشيل التي استمرت أربع ساعات في فندق في نيويورك كانت إيجابية على الرغم من استمرار وجود بعض الخلافات. وأكد أن إسرائيل تنظر في جميع المساهمات الايجابية التي من الممكن أن تقدمها لاستئناف جهود تحقيق السلام.

واستبعد باراك أن تكون محادثات السلام متوقفة بسبب ملف الاستيطان مشددا على أن المحادثات مستمرة حول سلسلة من الأمور من أجل التوصل إلى صيغة تفاهم. ولفت باراك إلى أن العمل جار لتنسيق اجتماع بين ميتشيل ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال الأسابيع المقبلة.

هذا ومن المتوقع أن يُصدر الطرفان بيانا في وقت لاحق الثلاثاء حول سير الاجتماع.

وفي ذات السياق، قال رئيس دائر المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات إن الجيمع بانتظار ما ستسفر عنه الجهود الأميركية لوقف الاستيطان:
XS
SM
MD
LG