Accessibility links

logo-print

باراك يؤكد استمرار بناء المنازل التي يتم العمل عليها حاليا قي المستوطنات


قلل وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك من أهمية الخلافات القائمة بين الولايات المتحدة وإسرائيل على توسيع المستوطنات في الضفة الغربية.

ودعا باراك في تصريحات أدلى بها للإذاعة الإسرائيلية بعد اجتماعه في نيويورك مع السناتور السابق جورج ميتشل مبعوث الرئيس أوباما للشرق الأوسط إلى وضع هذه المسألة في سياقها الصحيح باعتبارها عنصرا واحدا في إطار اتفاقية السلام الشاملة مع العالم العربي.

وأضاف باراك أنه رغم وجود خلافات بهذا الصدد مع واشنطن، إلا أن الأمر لم يصل بعد إلى طريق مسدود.

وسئل باراك عما إذا كانت إسرائيل تعتزم تجميد الأنشطة الاستيطانية لفترة مؤقتة فقال:

"أعتقد أن من السابق لأوانه التكهنَ بما سيحدث، فنحن ننظر في جميع المساهمات التي تستطيع إسرائيل تقديمَها من أجل القيام بجهد مهم وملموس لتحقيق السلام".

وأكد إيهود باراك أن بلاده لا تعتزم إقامة مستوطنات جديدة أو إنشاء أحياء جديدة في المستوطنات القائمة، غير أنه أوضح أن أعمال البناء الجارية حاليا ستستمر.
XS
SM
MD
LG