Accessibility links

الكتلة الصدرية تشكك بقدرة الأجهزة الأمنية العراقية على إدارة الأمن


شككت الكتلة الصدرية النيابية بقدرة الأجهزة الأمنية العراقية على إدارة الملف الأمني، مطالبة في الوقت ذاته بانسحاب القوات الأميركية من المدن التي قالت إن تلك القوات ما تزال تتواجد فيها.

وأوضح النائب عن الكتلة عقيل عبد الحسين أن "هناك ثكنات وقطعات عسكرية أميركية داخل المنطقة الخضراء وسط بغداد وفي أحياء أخرى من العاصمة، الأمر الذي يشير إلى بقاء القوات على الرغم من إعلان انسحابها"

وأعرب عبد الحسين عن اعتقاده بأن القوات الأمنية "ليست بالمستوى المطلوب"، مؤكدا استعداد التيار الصدري لمساعدة تلك القوات، وتطهيرها من العناصر الموالية للنظام السابق، على حد تعبيره.

ويعد التيار الصدري بزعامة رجل الدين مقتدى الصدر من أبرز القوى التي رفضت إبرام الاتفاقية الأمنية بين العراق، والولايات المتحدة.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG