Accessibility links

الصحافة الإسرائيلية: إسرائيل ترسل غواصة عبر قناة السويس في إشارة محتملة إلى إيران


عاودت البحرية الإسرائيلية إلى إرسال غواصاتها للإبحار عبر قناة السويس وذلك بعد توقف طويل، حيث شاركت غواصة إسرائيلية من نوع دولفين المتطورة بمناورة في البحر الأحمر قبالة ساحل إيلات، وفقا لما نقلت صحيفة جيروسليم بوست الجمعة عن مسؤولين في قوات الدفاع الإسرائيلي.

ونقلت الصحيفة عن مصادر عسكرية إسرائيلية لم تذكرها قولهم إن قرار السماح للمركبات البحرية بالإبحار عبر قناة السويس اتخذ مؤخرا ويعتبر تغيرا استراتيجيا هاما. وقد كانت السفن والغواصات الإسرائيلية توقفت عن الإبحار عبر قناة السويس عام 2005، بعد أن قرر قائد البحرية الإسرائيلية آنذاك الأدميرال ديفيد بن باشات عدم إرسالها بسبب المخاطر النامية في المنطقة.

غير أن غواصة إسرائيلية أبحرت الشهر الماضي من البحر الأبيض المتوسط ووصلت إلى البحر الأحمر عبر قناة السويس، ونقلت الصحيفة عن المسؤولين الإسرائيليين قولهم إن الغواصة عبرت فوق سطح البحر ولم تجري العملية بشكل سري.

وتكهنت الصحيفة أن يكون هذا القرار رسالة إلى إيران ودليل على تعزيز العلاقات المصرية الإسرائيلية.

هآرتس: السويس ضرورية للإبحار إلى الخليج

من جهتها، قالت صحيفة هآرتس إن لدى إسرائيل أسطولا في إيلات لكنه لا يشمل ترسانة للغواصات، وإذا ما أرادت أن تصل إلى الخليج العربي متجنبة قناة السويس، فإن عليها أن تبحر حول القارة الأفريقية وهي رحلة تستغرق أسبوعا.

غير أن الصحيفة نقلت عن مصدر إسرائيلي قوله إن رحلة الغواصة عبر قناة السويس تم التخطيط لها منذ أشهر ولا علاقة لها بالاضطرابات في إيران التي أعقبت الانتخابات الرئاسية وفوز محمود أحمدي نجاد الذي يعتبره الإسرائيليون ساعيا إلى امتلاك أسلحة نووية تهدد مصيرهم.

وقد امتنعت متحدثة باسم قوات الدفاع الإسرائيلية عن التعليق للصحيفة على الحدث، كما أن مسؤولين مصريين لدى قناة السويس لم يؤكدوا أو ينفوا الخبر، ونقلت الصحيفة عن أحد المسؤولين قوله إن رحلة الغواصة الإسرائيلية إذا ما حدثت فعلا فإنها لم تسبب إشكالا لأن مصر وإسرائيل ليستا في حالة حرب.
XS
SM
MD
LG