Accessibility links

تأكيد برلماني على أهمية الإسراع بتنفيذ وثيقة الإصلاح السياسي


شكل مجلس النواب مطلع الأسبوع الجاري بعد لقاء قادة الكتل البرلمانية برئيس الوزراء نوري المالكي الأسبوع الماضي لجنة عليا لتعمل على وضع آليات تفعيل البنود التي جاءت بها وثيقة الإصلاح السياسي فضلا عن بحث الملفات العالقة بين الكتل البرلمانية في الإطار الدستوري والقانوني والسياسي.

وفي ذلك أكد النائب عن الائتلاف طه درع السعدي في حديث لـ"راديو سوا" أهمية تفعيل هذه الوثيقة خلال الفصل التشريعي الحالي:

"هذه الوثيقة فيها مصالح لكل الكتل السياسية لأنها دونت كل مطالبها وبالتالي من مصلحة هذه الكتل أن تفعل وهناك مطالبة لتفعيلها خلال هذا الفصل التشريعي".

وحول أسباب تأخر البرلمان في تنفيذ وثيقة الإصلاح السياسي أوضح النائب عن التحالف الكردستاني محمه خليل:

"كان هنالك إشكالية اختيار رئيس البرلمان حيث تم اختيار إياد السامرائي بالإضافة إلى العطلة البرلمانية ولكن في الوقت الحاضر هنالك رغبة وجدية في التعامل مع تفعيل ورقة الإصلاح السياسي بين الكتل السياسية".

فيما شدد الناب عن جبهة التوافق نور الدين الحالي على ضرورة العمل بها لإجراء إصلاحات سياسية تنظم عمل الدورة التشريعية المقبلة:

"وان كان الوقت متأخر ولكن نعتقد ضرورة إجراء إصلاحات تمتد إلى السنوات المقبلة والدورة التشريعية القادمة ما دام هناك إرادة سياسية بضرورة تفعيل هذه الوثيقة وهناك تعاون بين مجلسي الوزراء والنواب والكتل السياسية".

يشار إلى أن المجلس السياسي أقر وثيقة الإصلاح السياسي نهاية العام الماضي بالتزامن مع إقرار مجلس النواب على الاتفاقية الأمنية المبرمة بين بغداد وواشنطن.

مراسل "راديو سوا" في بغداد صلاح النصراوي والمزيد من التفاصيل:
XS
SM
MD
LG