Accessibility links

logo-print

صحيفة إيرانية تطالب بمحاكمة مير حسين موسوي بتهمة الخيانة


طالبت صحيفة إيرانية واسعة الانتشار بمحاكمة مير حسين موسوي بتهمة الخيانة في الوقت الذي يصعد فيه المحافظون من هجماتهم على زعيم المعارضة بعد الاضطرابات الأخيرة.

وهاجمت أيضا صحيفة كيهان، الذي يعين رئيس تحريرها من قبل المرشد الأعلى، أحد أبرز مؤيدي موسوي في حملته الانتخابية وهو الرئيس الإصلاحي السابق محمد خاتمي.

وفي المقال الافتتاحي، اتهمت الصحفية موسوي "بقتل أبرياء والتحريض على الشغب واستئجار مجرمين للاعتداء على المواطنين والتعاون مع الأجانب ولعب دور عميل الولايات المتحدة في إيران" كما ورد في الصحيفة.

في نفس الوقت، يواجه مازيار بهاري الصحافي في مجلة نيوزويك الأميركية مع عدد من القادة الإصلاحيين في إيران احتمال محاكمتهم بتهمة التصرف ضد مصلحة الأمن القومي حسب ما أفاد محاميهم اليوم السبت.

وقد كررت مجلة نيوزويك دعوتها إلى المسؤولين في إيران للإفراج عن مراسلها ونفت التهم الموجهة إليه.

وكان بهاري قد اعتقل في 21 يونيو/حزيران الماضي أثناء التظاهرات الاحتجاجية التي أعقبت الإعلان عن النتيجة الرسمية للانتخابات الإيرانية.

وقد أعلن محاميه أنه يخشى على موكله من المحاكمة.

وكانت وكالة أنباء فارس، قد قالت الأسبوع الماضي إنها أجرت مقابلة مع مراسل نيوزويك الصحافي مازيار بهاري اعترف فيها بأنه كتب تقارير متحاملة وغير صحيحة من إيران.

من ناحية أخرى، توجه محام إيراني للسلطات يطلب السماح له بزيارة معتقل كان يعمل في السفارة البريطانية في طهران.

وقد أبلغت عائلة حسين رسام بأنه متهم بتكدير الأمن القومي.

وقال المحامي أبو الصمد خورام شاهي إنه سيطلب السماح له بلقاء موكله من الهيئة القضائية.
XS
SM
MD
LG