Accessibility links

logo-print

أوباما يدعو في ذكرى الاستقلال إلى تبني إصلاحات اقتصادية واجتماعية واسعة


دعا الرئيس باراك أوباما المواطنين الأميركيين إلى تطبيق إصلاحات اقتصادية واجتماعية واسعة، معربا عن ثقته في أن البلاد ستكون قادرة على مواجهة التحديات التي تواجهها.

وقال أوباما في كلمته الإذاعية الأسبوعية التي تصادف يوم ذكرى الاستقلال إنه ينبغي أن يعمل الأميركيون على إصلاح النظام التعليمي والصحي وعلى إيجاد موارد جديدة للطاقة من اجل إرساء أساس للنمو والازدهار والمستقبل الواعد.

وأضاف أوباما "إن مواجهة التحديات غير المسبوقة التي تواجهها أميركا يتطلب جهدا غير مسبوق من قبل كل الأميركيين، وهذا الجهد لا يمكن تأجيله أكثر من ذلك. لقد حان الوقت لإرساء أساس جديد للنمو والازدهار الاقتصادي."

وطلب أوباما من المواطنين الأميركيين استدعاء روح الآباء المؤسسين للولايات المتحدة الأميركية لمواجهة التحديات الماثلة أمامها حاليا.

يشار إلى أن الأميركيين احتفلوت اليوم السبت بعيد الاستقلال الذي يصادف الرابع من يوليو/تموز.

وهو تذكير بما حدث عام 1776 عندما وقع ممثلو 13 ولاية أميركية وثيقة الاستقلال عن بريطانيا لتنشأ رسميا الولايات المتحدة الأميركية.

وعيد الاستقلال هو أكثر الأعياد شعبية لدى الأميركيين، وتتمثل مظاهر الاحتفال به، إلى جانب مشاهدة الألعاب النارية، في خروج الأميركيين مع عائلاتهم للتجمع في ساحات كبيرة أعدت خصيصا لهذا الغرض في كل المدن الأميركية.
XS
SM
MD
LG