Accessibility links

logo-print

البارزاني يحذر الاحزاب المعارضة من اللجوء إلى العنف في الانتخابات


دعا رئيس حكومة إقليم كردستان مسعود البرزاني القوائم المشاركة في انتخابات الإقليم إلى عدم إفساح المجال لاندلاع أعمال عنف مع اقتراب موعد التصويت، مؤكدا عزمه على إجراء الانتخابات في "أجواء آمنة ومستقرة".

وأكد البرزاني في كلمة له خلال مراسم تخرج الدورة الــ28 لطلبة جامعة صلاح الدين، إن ما أشيع حول دستور الإقليم عارٍ عن الصحة، مشيراً إلى أن فكرة مشروع صياغة الدستور تعود لعام 1974 إلا إن انتكاسة ثورة أيلول الكردية في عام 1975 حالت دون تحقيق ذلك، على حد قوله.

وألمح البرزاني إلى احتمال عرقلة طرح الدستور للاستفتاء، موضحا بقوله "إن هذا هو مشروع، وسيطرح للمواطنين للتصويت عليه إذا لم تتلكأ المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، لأن التوجهات المعادية لتنفيذ المادة 140 من الدستور هي نفس التوجهات التي تحاول وضع العراقيل أمام طرح الدستور للاستفتاء".

وأضاف البرزاني أن دستور الإقليم هو من أجل ضمان تحقيق حقوق وواجبات الفرد ومنع عودة الدكتاتورية، حسب تعبيره، وكذلك عدم قيام الإمارات الكردية كما في التاريخ الكردي كإمارة بادينان وبابان وسوران في كردستان وتحقيق وحدة الموقف المشترك.

وأشار البرزاني إلى دعوة عدد كبير من المراقبين الأجانب لمراقبة الانتخابات في الــ 25 من تموز الجاري.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في دهوك خوشناف جميل:
XS
SM
MD
LG