Accessibility links

مبارك يلتقي بيريز ويؤكد أن السلام وحده كفيل بفتح صفحة جديدة في الشرق الأوسط


حذر الرئيس المصري حسني مبارك اليوم الثلاثاء من أن عملية السلام لا تحتمل فشلا آخر، وقال إن نجاح هذه العملية يتطلب إرادة سياسية إسرائيلية وشجاعة لاتخاذ قرارات صعبة.

وشدد مبارك في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الإسرائيلي شيمون بيريز على أن السلام وحده هو الكفيل بفتح صفحة جديدة في الشرق الأوسط تسمح بتحقيق الأمن لكل دول وشعوب المنطقة وبإرساء دعائم علاقات طبيعية وتعاون إقليمي مثمر في ما بينها.

وأضاف الرئيس المصري أن خريطة الطريق ومبادرة السلام العربية توفران أساسا واضحا لتحقيق سلام عادل وشامل في المنطقة.

وفي إجابة له عن سؤال حول غلعاد شاليت الجندي الإسرائيلي المختطف في قطاع غزة منذ ثلاث سنوات، قال مبارك إن الاتصالات بشأنه ما زالت مستمرة، وإنه بحالة جيدة، وأعرب عن أمله في التوصل قريبا إلى اتفاق بشأنه.

من جهته قال بيريز إن محادثاته مع مبارك كانت صريحة. وأكد أن موضوع النقاش حول حل الدولتين انتهى معتبرا أن إسرائيل ستكون دولة يهودية وسيكون للفلسطينيين دولة عربية.

وفي حين كرر بيريز مواقف الحكومة الإسرائيلية في شأن الاستيطان إلا أنه أكد أن إسرائيل لن تصادر أراض جديدة ولن تقيم مستوطنات جديدة.
XS
SM
MD
LG