Accessibility links

ساركوزي يطالب إيران بالإفراج عن مواطنة فرنسية ويدعو الجزائر إلى كشف ملابسات اغتيال سبعة رهبان


طالب الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي إيران اليوم الثلاثاء بإطلاق سراح الأكاديمية الفرنسية كلوتيلد ريس التي اعتقلت قبل نحو أسبوع في إيران بتهمة التجسس، واصفا تلك التهمة بأنها محض خيال.

وقال ساركوزي في مؤتمر صحافي مع نظيره البرازيلي ايناسيو لولا دا سيلفا "أقول بالطريقة الأوضح والأبسط نحن نطلب الإفراج عن مواطنتنا. إن هذه الاتهامات بالتجسس هي محض خيال ولا أساس لها."

وكان وزير الخارجية الفرنسية برنار كوشنير قد أعلن أمس الاثنين أن جامعية فرنسية تبلغ من العمر 23 عاما، هي كلوتيلد ريس محتجزة في إيران منذ الأول من يوليو/تموز بتهمة التجسس.

وأضاف كوشنير أن الشابة محاضرة في جامعة أصفهان وأنها اعتقلت في مطار طهران حين كانت تستعد للعودة إلى فرنسا عبر بيروت.

وقد اتهمتها السلطات بالمشاركة في تظاهرات المعارضة لأنها بعثت برسالة الكترونية إلى صديق لها تتضمن معلومات حول تلك المظاهرات.

ملابسات اغتيال رهبان فرنسيين في الجزائر

من جهة أخرى، طالب ساركوزي بكشف الحقيقة في ما وصفها بالمذبحة التي طالت رهبانا فرنسيين في تيبرين في الجزائر عام 1996، وقال إنه يريد رفع سرية الدفاع عن كل الوثائق التي يطلبها القضاء الفرنسي.

وكان سبعة رهبان فرنسيين قد اختطفوا ليلة 27 مارس/آذار 1996 في ديرهم المعزول في جنوب العاصمة الجزائرية، وتم العثور على رؤوسهم فقط بعد شهرين. وتبنت الجماعة الإسلامية الجزائرية المسؤولية عن اغتيالهم.
XS
SM
MD
LG