Accessibility links

النرويج تعرب عن قلقها على أوضاع حقوق الإنسان في إيران


أعلنت وزارة الخارجية النرويجية أنها استدعت الثلاثاء القائم بالأعمال الايراني في أوسلو لابلاغه بقلقها على أوضاع حقوق الانسان في بلاده، وذلك بعد أيام على استدعاء دول الاتحاد الأوروبي سفراء ايران لديها لنفس الغرض.
وقال وزير الخارجية النرويجية يوناس غار ستور في بيان له إن السلطات الايرانية لا تحترم الحقوق الأساسية للانسان. النرويج تحتج على الاعتقالات ذات الدوافع السياسية ولا سيما على سجن موظفين محليين في السفارة البريطانية.
وكانت السلطات الايرانية قد اعتقلت مئات الأ
شخاص اثر التظاهرات العنيفة التي شهدتها احتجاجا على فوز الرئيس محمود أحمدي نجاد بولاية ثانية في الانتخابات التي جرت في 12 يونيو/حزيران وطعنت المعارضة بنزاهتها.
واتهمت الجمهورية الاسلامية موظفين محليين في السفارة البريطانية في طهران بالمساهمة في اثارة الاضطرابات في البلاد، وهو ما تنفيه لندن بشدة.
واعتقلت طهران تسعة موظفين محليين في السفارة البريطانية، مما أثار ردود فعل دولية شاجبة، ولا يزال موظف واحد من بين الموظفين التسعة معتقلا حتى اليوم الثلاثاء.
XS
SM
MD
LG