Accessibility links

logo-print

انطلاق مهرجان الأردن الثاني


انطلق مهرجان الأردن الثلاثاء مستهلا فعالياته بعروض فلكلورية وتراثية أردنية ومتضمنا هذا العام مشاركة عربية وأجنبية كثيفة.

وأوقد رئيس الوزراء الأردني نادر الذهبي شعلة المهرجان في المدرج الروماني بوسط عمان مساء الثلاثاء إيذانا ببدء فعالياته.

ويتضمن المهرجان الذي يستمر حتى الثامن من أغسطس/آب، حفلات موسيقية وعروضا راقصة وأمسيات شعرية وعروضا مسرحية من الأردن والعراق ومصر وتركيا وإيران وروسيا والولايات المتحدة وبريطانيا وهولندا والصين والهند وسريلانكا وكوبا وألمانيا وفرنسا وايطاليا والنمسا وأذربيجان وجمهورية التشيك والبوسنة.

ومن أبرز الفنانين العرب المشاركين في المهرجان الذي يتوقع المنظمون أن يبلغ عدد جمهوره مليون ومائتي ألف شخص، السعودي محمد عبده والعراقي كاظم الساهر والمصري محمد منير والأردني عمر العبدللات.

ويتضمن المهرجان عروضا لموسيقى الجاز والبلوز والتخت الشرقي والموشحات الاندلسية ومسرحيات مختلفة مثل قهوة سادة من مصر واحتفال عائلي من سوريا وليننغراد من روسيا.

وكان مهرجان الأردن الأول الذي أقيم في يوليو/تموز العام الماضي واجه انتقادات لاذعة وتهديدات بالمقاطعة بسبب إشاعات عن مشاركة شركة بوبليسيس الفرنسية، التي أشرفت على تنظيم احتفالات ذكرى مرور ستين عاما على إعلان قيام إسرائيل، في تنظيم المهرجان، وهو ما نفته الشركة والحكومة الأردنية.

ورغم دعوات المقاطعة شارك في المهرجان عدد كبير من المطربين العرب إضافة إلى مغني الأوبرا الاسباني بلاسيدو دومينغو وجوليا ميغينيس ومغني البوب ميكا.

ومهرجان الأردن الذي تقام فعالياته على وجه الخصوص في عمان ومدينة جرش الأثرية بشمال عمان ومدينة البتراء الأثرية في جنوب المملكة وعلى شاطئ البحر الميت، حل محل مهرجان جرش الذي أقيم خلال الفترة 1981-2007.
XS
SM
MD
LG