Accessibility links

logo-print

القوات الأميركية تسلم الحكومة العراقية الإيرانيين الخمسة الذي اعتقلتهم بأربيل قبل عامين


أطلقت القوات الأميركية في العراق سراح خمسة مسؤولين إيرانيين كانت اعتقلتهم في كانون الثاني/ يناير 2007، وسلمتهم الى السلطات العراقية وفقا لما تنص عليه الاتفاقية الأمنية بين واشنطن وبغداد.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية حسن قشقوي للتلفزيون الحكومي الإيراني، إن الدبلوماسيين أصبحوا بعهدة الحكومة العراقية عند العاشرة والنصف صباحا، وفقا لما أوضحته وكالة الصحافة الفرنسية.

من جهته، أوضح السفير الإيراني لدى بغداد حسن كاظمي قمي أن الدبلوماسيين سينقلون إلى السفارة الإيرانية بعد لقائهم برئيس الوزراء نوري المالكي.

وفي المقابل، أكد وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري لوكالة الصحافة الفرنسية، أن العملية تأتي وفقا للاتفاقية الأمنية لانسحاب القوات الأميركية والتي تنص على تسليم جميع المعتقلين من عراقيين وغير عراقيين إلى الحكومة العراقية.

ووفقا للموقع الألكتروني للتلفزيون الإيراني الحكومي، فإن الخمسة هم "محسن باقري ومحمود فرهادي ومجيد قائمي ومجيد داقري وعباس جامعي".

وكانت القوات الأميركية التي تتهم إيران بتمويل وتدريب الميليشيات الشيعية في العراق، اعتقلت الخمسة في مدينة أربيل شمال العراق في الـ11 من كانون الثاني/ يناير 2007، واتهمتهم بأنهم عملاء لطهران يحرضون على شن هجمات عليها في العراق.

XS
SM
MD
LG