Accessibility links

انفجارات في بغداد والموصل توقع 120 شخصا بين قتيل وجريح


خلفت سلسلة من التفجيرات ما لا يقل عن 41 قتيلا و80 جريحا، في كل من مدينة الصدر ببغداد، وقضاء تلعفر في الموصل، وفقا لما أعلنته مصادر في الشرطة لوكالة رويترز.

وذكرت الشرطة أن هجومين انتحاريين وقعا بشكل متتال في بلدة تلعفر في محافظة نينوى اليوم الخميس، تسببا في مقتل 34 شخصا على الاقل وإصابة 60.

وأوضح مسؤول في شرطة نينوى أن انتحاريا كان يرتدي سترة ناسفة فجر نفسه في القضاء، مشيرا إلى أن الهجوم الانتحاري الثاني وقع بعد أن تجمع الناس لمعرفة ما حدث في الهجوم الأول.

أما في مدينة الصدر في العاصمة بغداد، فقد قـُتل سبعة أشخاص وجـُرح 20 آخرون في انفجار قنبلتين زرعتا في أكوام من القمامة في سوق شعبية في المدينة.

ونقل الضحايا إلى مستشفى الصدر العام الذي عمته الفوضى.

وفي الكرادة وسط بغداد، قـُتل مدني وجرح خمسة آخرون بانفجار عبوة ناسفة استهدفت موكب محافظ البنك المركزي العراقي سنان الشبيبي.

ولفتت وكالة أسوشيتدبرس إلى أن ثلاثة من حراس الشبيبي من بين المصابين، لافتة إلى أن الشبيبي لم يتعرض لأي أذى في الحادث.

وقال صاحب محل لبيع الكتب تعرض للدمار يدعى منتظر نوري للوكالة إن الانفجار الذي استهدف موكب أحد المسؤولين كان شديدا.

XS
SM
MD
LG