Accessibility links

logo-print

اشتباكات عنيفة بين قوات الشرطة وأفراد مجالس الصحوة في بيجي


أكدت مصادر أمنية في قضاء بيجي التابع لمحافظة صلاح الدين أن اشتباكات عنيفة استمرت لثلاث ساعات اندلعت بين عناصر الصحوة و قوات الشرطة دون وقوع إصابات في منطقة الحي العصري لدى محاولة الأخيرة إلقاء القبض على مطلوبين قضائيا من أفراد الصحوات لارتكابهم عمليات سلب وخطف.

صرح بذلك لـ"راديو سوا" المقدم احمد صبحي الفحل مدير مكتب مكافحة الإرهاب وأعمال الشغب في صلاح الدين والذي قاد العملية، مضيفا:
"أنا كنت قائد العملية وهناك أوامر إلقاء قبض صادرة بحق أربعة من عناصر الصحوات هؤلاء استغلوا كونهم في قوات الصحوة وقاموا بتخويف الناس واستفزازهم من اجل الحصول على المال وبدؤوا بتسليب أموال الناس وتنفيذ عمليات خطف فصدرت بحقهم أوامر اعتقال بحسب المادة 421 من القانون العراقي المتعلقة بجرائم الخطف".

وعن تفاصيل العملية قال الفحل: " بعد أن حصلنا على أوامر الاعتقال توجهنا في الساعة الواحدة ليلا لإلقاء القبض على أولئك الخارجين عن القانون والذين يتسترون تحت غطاء الصحوات وعندما اقتربنا من البيت الذي كانوا بداخله تعرضنا إلى إطلاق نار كثيف من داخل البيت وتمكنت قواتنا من الرد على النيران لأنها قوة مدربة على صد النار وتمكنا من تطويق المنطقة وإلقاء القبض على جميع من أطلق النار إضافة إلى المطلوبين الأربعة واستولينا على الأسلحة التي كانت بحوزتهم وهم الآن محتجزين في السجون، والقضاء سيتكفل بأمرهم هذا ما حدث منذ الساعة الواحدة ليلا واستمر حتى الرابعة فجرا".

من جهته أكد حسين احمد محجوب قائمقام قضاء بيجي لـمراسلة "راديو سوا" أن الاشتباكات جاءت نتيجة سوء فهم من جانب قوات الصحوة وأضاف:

"لم تكن هناك اشتباكات بمعنى اشتباكات نعم كان هناك إطلاق نار وكل هذا بسبب سوء فهم حول عملية إلقاء القبض حيث كانت قوات الصحوة تعتقد أن الجهة التي تنفذ أمر الاعتقال هي جهة غير رسمية وغير حكومية وتم حل الموضوع وتم إلقاء القبض على المطلوبين الذين صدر بحقهم أوامر الاعتقال ولم تسفر الاشتباكات عن أية إصابات مجرد كان تبادل لإطلاق نار بين الجهتين".

وكان رئيس الوزراء نوري المالكي قد كشف في وقت سابق عن وجود معلومات استخباراتية لدى حكومته تؤكد اختراق مجلس الصحوات من جانب تنظيم القاعدة وحزب البعث المنحل، مشددا في الوقت نفسه على عدم تخلي حكومته عن قوات الصحوات التي قال إنها ساهمت في ترسيخ الأمن والاستقرار من خلال محاربتها للجماعات المسلحة.

مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد والمزيد من التفاصيل:
XS
SM
MD
LG