Accessibility links

logo-print

التجارب على لقاح مضاد لـH1N1 تبدأ قريبا في الولايات المتحدة


أكد مسؤولون في مجال الصحة العامة في الولايات المتحدة أن التجارب على لقاح مضاد لإنفلونزا الخنازير يمكن أن تبدأ بحلول أغسطس/ آب وأن يصبح اللقاح جاهزا للتوزيع في أكتوبر/ تشرين الأول في الولايات المتحدة.

وأعرب أنتوني فوشي مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض، خلال لقاء ضم مسؤولين معنيين بوضع إستراتيجية لمكافحة فيروس H1N1 عقد بالقرب من العاصمة الأميركية واشنطن، عن الأمل بتجربة اللقاح بداية أغسطس/ آب.

وأعلنت وزيرة الصحة الأميركية كاثلين سيبيليوس أن اللقاح يمكن أن يوزع على مستوى واسع بحلول منتصف أكتوبر/ تشرين الأول.

وأضافت سيبيليوس أن الحكومة الفدرالية ستشرف على توزيع اللقاح إلى الولايات الخمسين لإعطائه للسكان الأكثر عرضة وخصوصا الصغار. وتعمل شركات عبر العالم على وضع لقاح للإنفلونزا الجديدة.

وفي فرنسا، يتوقع أن تنجز المفاوضات التي تجريها الحكومة مع عدة مختبرات خلال الأيام المقبلة بشأن اللقاح الذي سيمول صندوق الضمان الصحي نصف تكلفته.

وتفيد منظمة الصحة العالمية أن مئة ألف شخص أصيبوا بالفيروس في 137 بلدا وأن الفيروس أدى إلى وفاة 440 شخصا منذ ظهوره نهاية ابريل/ نيسان.

والولايات المتحدة هي الأكثر تأثرا بالمرض حيث سجلت 170 وفاة، ثم المكسيك التي سجلت فيها 121 وفاة.

XS
SM
MD
LG