Accessibility links

logo-print

مؤتمرللنهوض بالواقع الخدمي للمحافظات الشمالية


تدرس الحكومة حزمة من المقترحات لتحسين واقع الخدمات المقدمة للمواطنين في محافظات نينوى وكركوك وصلاح الدين.

وعزا منذر عبد الأمير مدير عام دائرة شؤون المحافظات في مكتب نائب رئيس الوزراء رافع العيساوي التلكؤ في تحديد حاجة الخدمات في المحافظات إلى ضعف التنسيق بين الدوائر الخدمية في المحافظات والوزارات المعنية.

وأوضح عبد الأمير أن اتخاذ كمية الطاقة الإنتاجية للمصافي النفطية معيارا لوضع الخطط أثر سلبا على سد حاجة المواطنين جاء ذلك خلال المؤتمر التحضيري الذي عقد ببغداد اليوم الأربعاء بحضور ممثلين عن الوزارات الخدمية لمناقشة واقع توفير الخدمات للمحافظات الشمالية الثلاث كركوك وصلاح الدين ونينوى.

من جهته، أشار مدير الزراعة في محافظة صلاح الدين المهندس خلف حسين في حديث لمراسلة "راديو سوا" إلى أن المساحات الزراعية المتضررة بلغت أكثر من مليون دونم جراء عوامل الجفاف وانخفاض مناسيب المياه ما دفع الفلاحين لاتباع طريقة الري الحديث.

فيما أكد مدير الموارد المائية في محافظة نينوى عماد عبد الجبار تأثر مشاريع الري في الموصل بانقطاع التيار الكهربائي المبرمج.

ويمهد انعقاد المؤتمر التحضيري للخروج بورقة عمل تقدم في المؤتمر الثاني المزمع عقده في محافظة صلاح الدين في آب/ أغسطس المقبل.

يشار إلى أن ملف الخدمات في البلد ما زال يعاني الكثير من التلكؤ والإخفاق، الأمر الذي أثر سلبا على الواقع المعيشي للمواطنين العراقيين في المحافظات كافة.

التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG