Accessibility links

المطران وردوني: أنا في حيرة من أمري بشأن هجرة المسيحيين


كشف المطران شليمون وردوني المعاون البطريركي للكنيسة الكلدانية الكاثوليكية في العالم، عن حالة من الذهول والرعب تسود المجتمع المسيحي في العراق إثر الهجمات الأخيرة التي طالت الكنائس في بغداد، مشيرا إلى أنه "في حيرة كبيرة" من أمره ولا يدري كيف يرد على المطالبين بالهجرة.

وأوضح المطران وردوني ضمن مشاركته في برنامج "في صلب الموضوع" الذي يبث يوم الجمعة:

"هناك رعب وخوف وبكاء وعويل وكالمجانين لا يعرفون أين يذهبون من شدة الصدمة، ومن شدة الضربة التي لا يقوم بها إلا الذين انعدمت ضمائرهم، ونحتاج للوقت وللبراهين لنرى فعلا أن هناك سلاما واستقرارا":
XS
SM
MD
LG